الأحد , يوليو 5 2020
رجاء الجداوي

وفاة الفنانة ” رجاء الجداوي ” بعد 43 يوما بمستشفى العزل ..

كتبت / أمل فرج

رحلة ليست قصيرة ومؤلمة واجهتها الفنانة ” رجاء الجداوي ” على مدار ثلاثة و أربعين يوما ، منذ إصابتها بفيروس كورونا ، وحتى وفاتها صباح اليوم ـ الأحد ـ في مستشفى العزل بالإسماعيلية ..

توفيت الفنانة المصرية، رجاء الجداوي، اليوم الأحد، عن عمر يناهز 82 عاماً، بعد تواجدها لمدة 43 يوماً في العزل الصحي لمستشفى أبو خليفة بالإسماعيلية، منذ إصابتها بفيروس كورونا، وفق ما أعلنت ابنتها أميرة حسن مختار.

وكانت الجداوي تتواجد على جهاز تنفس صناعي اختراقي داخل العناية المركزة في المستشفى بعد تدهور حالتها الصحية.

يشار إلى أن الفنانة أجرت منذ دخولها العزل الصحي بالمستشفى في 24 مايو الماضي، 3 مسحات تحاليل “pcr”، كان الأول بعد دخولها بثلاثة أيام، وظهرت نتيجته إيجابية، والثاني عقب حقنها بمصل البلازما المتعافين بيومين، وظهرت أيضاً نتيجته إيجابية، والمسحة الثالثة والتي تمت خلال الأيام الماضية، وظهرت نتيجته إيجابية.

وكشفت أميرة حسن مختار، إبنة النجمة القديرة الراحلة رجاء الجداوي ، أنّ آخر تحليل “pcr”، لوالدتها ظهرت نتيجتها مساء السبت، وأثبت إصابتها بفيروس كورونا المستجد “كوفيد19″، أي قبل 5 ساعات من وفاتها.وسوف تستلم الإبنة جثمان والدتها وسيتم الدفن بمقابر السيدة عائشة بالقاهرة بمقابر العائلة.

الجداوي تزوجت مطلع السبعينيات من حسن مختار، مدرب حرس مرمى الإسماعيلي ومنتخب مصر الأسبق، الذى توفي في 5 مارس 2016، ولديها ابنة وحيدة هي أميرة ولا تعمل في المجال الفني، ومتزوجة من رجل الأعمال محمد هندي. كما أن للفنانة حفيدة وحيدة اسمها روضة.ورجاء الجداوي من مواليد 6 سبتمبر 1938 بمحافظة الإسماعيلية، هي ابنة أخت الفنانة تحية كاريوكا. تلقت تعليمها الأول في مدارس الفرانسيسكان بالقاهرة، ثم عملت في قسم الترجمة بإحدى الشركات الإعلانية وتم اختيارها لتكون عارضة أزياء بعد فوزها كملكة جمال القطر المصري عام 1958، وفى نفس الوقت عرفت الطريق إلى الفن .

شاهد أيضاً

أول صورة لصلاة الجنازة على ” رجاء الجداوي ” بمستشفى العزل ..

كتبت / أمل فرج ينشر الأهرام الكندي أول صورة لصلاة الجنازة على جثمان الفنانة الراحلة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *