الجمعة , يوليو 31 2020

العائلة الحاكمة بالكويت تعتذر للعامل المصري المعتدى عليه ، وهكذا كانت ردة فعله ..

كتبت / أمل فرج

بشأن اعتداء المواطن الكويتي على العامل المصري بالكويت ، و الذي أثار الرأي العام في مصر خاصة ، ومطالبات مختلفة للعامل المصري ـ المعتدى عليه ـ بعدم التنازل عتن حقه ، مقابل عروض للمصريين باحتوائه و التكفل به ؛ مقابل الثأر للكرامة المصرية ، ولكن كان للعائلة الحاكمة في الكويت دور محترم ، احتقن الغضب المصري ، ورد لصاحب الحق حقه ، وقد تقدم الكثير من المصريين عبر وسائل التواصل ، وغيرها الشكر للسلطات الكويتية في التعامل العادل مع الواقعة ، ودفاعهم ـ دائما ـ عن المصريين لديهم ، وفي كل مناسبة ، أو حادثة ، أو هجوم حتى ولو كان من أحد الكويتيين أنفسهم ، مما يعكس عراقة العلاقة وأصول تربط أبناء البلدين ، ويشهد لها التاريخ بمواقف يذكرها المصريون كثيرا ، حول هذا الصدد قال ناصر  العتيبي ـ رئيس مجلس إدارة جمعية مدينة صباح الأحمد ـ بالكويت الذى انتصر لوليد صلاح الكاشير  المصري بالجمعية بعد تعرضه للصفع من قبل أحد زبائن الجمعية، إن ثلاثة من أفراد العائلة  الحاكمة في دولة الكويات تقدموا بالاعتذار لوليد و”راضوه “وأحدهم أراد أن يقبل رأس وليد، ولكنه كان قد غادر إلى القاهرة فى زيارة لعائلته تمتد لشهرين .

وأضاف العتيبى، فى تصريحات له ، أن وليد اختار بكامل إرادته التنازل عن المحضر المقدم بحق المعتدى عليه، وقال: “أتنازل لوجه الله سبحانه وتعالى”.

وأوضح أن هناك ثلاثة أفراد من كبار أعضاء العائلة الحاكمة بالكويت أبدوا اعتذارهم لوليد، وواحد منهم كان مُصرًا على تقبيل رأسه، لكن وليد كان قد غادر للقاهرة ليقضى إجازته مع أسرته.

وعن تفاصيل البلاغ قال العتيبى فى تصريحاته، تقدم وليد ببلاغ عقب الحادث مباشرة وتم استدعاء المعتدى عليه وحبسه يوم فقط بعدها تم التراضى، ووليد قبل التنازل .

وأشاد العتيبى بأخلاق وليد السامية، مؤكدا أنه حقا ابن مصر وهذه الأخلاق ليست جديدة على المصريين .

 وأضاف لقد قررت ترقية وليد وسوف يصدر القرار رسميا فور عودته الكويت، كما خصصت له الجمعية مكافأة رمزية تقديرا لشهامته و لأخلاقه السامية، وأضاف: “بعد وقوع الحادث تلقيت طلبات من عدة شركات ترغب ان يلتحق وليد بالعمل معها ولكننى رفضت“.

وقد وجه العتيبى رسالة للمصريين ، قائلا: “الله يحفظ الشعب المصري ، الذى له فضل على كل مسلم عربى.. مصر أم الدنيا”.

وأشار العتيبى إلى أن هناك بعض النفوس الخبيثة التى تحاول إثارة الخلافات بين الشعبين الشقيقين المصرى والكويتى واللذين تجمعهما روابط أخوية وعلاقات تاريخية لا يمكن لأحد زعزعتها .

شاهد أيضاً

فورد وأعضاء البرلمان يهنئون مسلمى أونتاريو بعيد الأضحى

قدم حاكم  أونتاريو القوى دوج فورد وأعضاء برلمان أونتاريو التهنئة  لمسلمى المقاطعة بمناسبة عيد الأضحى المبارك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *