السبت , أغسطس 8 2020

اللبنانيون يقتحمون وزارتين ويطالبون برحيل الرئيس ورئيس الحكومة

شهدت المظاهرات بين قوات الأمن والمحتجين وسط العاصمة اللبنانية بيروت، سقوط جرحى جراء الاشتباكات التى اندلعت بين الطرفين. 

وفى مقر وزارة الخارجية اللبنانية الذى تم اقتحامه من قبل المتظاهرين، طالب المحتجون برحيل الرئيس ميشال عون، ورئيس الحكومة حسان دياب. 

ويشهد محيط البرلمان اللبناني، حالة من التوتر بين المتظاهرين وقوات الأمن، حيث رشق محتجون تجمهروا في وسط بيروت غضبا بعد انفجار مرفأ بيروت، القوى الأمنية بالحجارة وفيما ردت القوات الأمنية بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع.  

وعلق المحتجون في وسط بيروت عددا من المشانق، كتعبير عن ضرورة معاقبة من يتحملون مسؤولية انفجار مرفأ بيروت.  من جهة أخرى، أعربت قيادة الجيش عن تفهمها لعمق الوجع والألم الذي يعتمر قلوب اللبنانيين ولصعوبة الأوضاع الذي يمر بها الوطن، وذكرت المحتجين بوجوب الإلتزام بسلمية التعبير والإبتعاد عن قطع الطرق والتعدي على الأملاك العامة والخاصة، كما ذكرت أن للجيش شهداء جراء الإنفجار الذي حصل في المرفأ.

شاهد أيضاً

الجارديان : مشروع قانون لمنع المرأة من ارتداء ” الميني جيب ” ..

متابعة / أمل فرج وقالت صحيفة “الجارديان” إن مشروع القانون، الذي يتضمن قواعد شاملة تحكم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *