الإثنين , أغسطس 17 2020

القنصلية المصرية بالرياض تعلن عن فرص عمل برواتب مجزية بالسعودية


متابعة / أمل فرج

ننشر من خلال خدمة وظائف الأهرام الكندي ، ما تم الإعلان عنه من خلال وزير القوى العاملة المصرية لفرص عمل برواتب مجزية في المملكة العربية السعودية ، وفيما يلي التفصيل :

أعلن محمد سعفان ـ وزير القوى العاملةـ أنَّ مكتب التمثيل العمالي التابع للوزارة بالسفارة المصرية بالرياض بالمملكة العربية السعودية نجح في توفير 344 فرصة عمل على مهن مختلفة بإحدى شركات تجارة التجزئة بجميع فروع الشركة بالمملكة برواتب تصل إلى 3 آلاف ريال سعودي، أي ما يعادل 12 ألفاً و750 جنيهاً تقريباً، إضافة إلى السكن والمواصلات مجانا  

وأشار وزير القوى العاملة، في بيان صادر اليوم، إلى أنَّ مكاتب التمثيل العمالي بالخارج  تبذل كل الجهد من أجل تسويق العمالة المصرية وتوفير فرص عمل لها بأسواق العمل بهذه الدول، مؤكّدا أنَّ شغل الـ344 فرصة عمل سوف يكون ممن استغنت عنهم الشركات أو من يريد نقل الكفالة على شركات أخرى

وأوضح الملحق العمالي أحمد رجائي رئيس مكتب التمثيل العمالي بالرياض، أنَّ المهن المطلوبة 49 بائع أسماك برواتب وبدلات 1900 ريال سعودي، ويشترط خبرة في تنظيف وتقطيع الأسماك، و114 بائع أجبان براتب 2150 ريال خبرة في الأجبان والمخللات وعمل السلطات بأنواعها، و71 خبازاً براتب 3 آلاف ريال، خبرة في صنع المخبوزات أو الحلوى أو الخبز بأنواعها، و110 جزارين براتب 3 آلاف ريال خبرة في تشفية وتقطيع اللحوم، ومعرفة أنواعها.

ويشترط في المتقدم أن يكون مبتدئاً في اللغة الإنجليزية، وخبرة في تصفيف وعرض المنتجات وخدمة العملاء، ولديه شهادات خبرة من أماكن عمله السابق في مجاله إن أمكن، ويقبل العمل في أي مكان على مستوى المملكة دون اعتراض، وحسن الخلق والتعامل بروح الجماعة، فضلاً عن توفير هذه المهن من داخل المملكة، ويكون  داخل المملكة ولديه إقامة قابلة لنقل الكفالة في حالة قبوله .  ولفت رئيس مكتب التمثيل العمالي بالرياض، إلى أنَّه تمّ التنسيق مع الشؤون القنصلية بالسفارة للإعلان عن هذه الوظائف على صفحة القنصلية العامة بالرياض على فيسبوك، واستقبال الطلبات على الرابط المخصص لذل، تمهيدًا لإرسالها إلى إدارة الشركة لاختيار أفضل العناصر منها

شاهد أيضاً

كيف تم سرقة موقع الضرائب الكندية، وكيف أصبحت بيانات الكنديين في أيدى قراصنة الانترنت

القلب النازف أخطر عملية سرقة بيانات للشعب الكندى التقرير الذى نشره احد المواقع الإليكترونية والخاص …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *