الإثنين , سبتمبر 7 2020
كورونا

أحدث دراسة حول فيروس كورونا تؤكد للمرة العاشرة صدق كل ما قاله الطبيب المصرى

الأهرام تنشر أحدث دراسة عن فيروس كورونا تم نشره اليوم السبت فى كل الدرويات العالمية وهى أن من يعانون من نقص فيتامين د هم أكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا المستجد بنسبة كبيرة.


فقد أجرى باحثون من جامعة شيكاغو دراسة على حوالي 500 شخص، تم تقسيمهم إلى 3 مجموعات، مجموعة تناولت جرعات كبيرة من فيتامين «د»، وأخرى تناولت نسبة بسيطة منه، ومجموعة ثالثة لم تتناوله على الإطلاق.


ومن بين المجموعة التي تناولت الكثير من فيتامين (د)، ثبتت إصابة 12 في المائة فقط بفيروس كورونا مقارنة بـ20 في المائة من أعضاء المجموعة التي تناولت الفيتامين بنسبة بسيطة.


أما أولئك الذين لم يتناولوه على الإطلاق، فقد زادت لديهم نسبة الإصابة بالمرض بحوالي 60 في المائة.
ويلعب فيتامين «د» دورًا مهمًا في الجهاز المناعي، حيث يعزز صحة الخلايا التي تقاوم العدوى.


وأشارت الدراسات السابقة إلى وجود صلة بين انخفاض مستويات فيتامين «د» وارتفاع معدلات الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي الأخرى، مثل الربو والسل والالتهابات الفيروسية التي تهاجم الرئتين.


وكانت دراسة سابقة صدرت في شهر مايو الماضي قد أكدت أن فيتامين «د» يساعد في تقليل المضاعفات الخطيرة بين مرضى كورونا.
وأودى الوباء بحياة أكثر من 865 ألف شخص في مختلف أنحاء العالم منذ ظهوره في الصين أواخر العام الماضي، وأصاب ما يزيد عن 26 مليون حالة.

الجدير بالذكر أن الدكتور سامح أحمد أول من أكد على فيتامين د منذ اللحظات الاولى لتوعية أبناء مصر والوطن العربى

شاهد أيضاً

بعد 12 سنة سجن بالسعودية : مصريون يتحركون لإنقاذ مصرى قبل قطع رقبته بالسعودية .

بعدما انفردت الأهرام بنشر الواقعة الفريدة من نوعها والخاصة  بقيام مصرى مسيحى الديانة سوهاجى  النشأة  بإرسال  كفنه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *