السبت , سبتمبر 26 2020
الحاج عبد الرحمن بشارى

الحصان الأسود للمعترك الانتخابى بدائرة بندر الأقصر

منذ شهور وأبناء الأقصر يتحاورون فيما بينهم سواء على المقاهى أو فى دواوينهم  عن المعترك الانتخابى ، ومن سيدخل القائمة الوطنية ومن سيخرج منها ، ومن سيحسم كرسى المقعد الفردى ، كانت هذه أحاديث أبناء دائرة بندر الأقصر ، وحينما دخلنا جدياً فى صراع التنافس الانتخابى ، حدثت عدة مفاجأت كان من أهمها هو تقديم الحاج عبد الرحمن بشارى أوراق ترشحه ، معتمدا على  محبة شباب الأقصر له وهم الأعمدة الرئيسية للدائرة وهو وثيق الصلة بهم بصورة كبيرة جدا ، ففريق حملته الانتخابية بأكمله من الشباب ،  ناهيك عن تاريخ عائلته الكبير فى العمل الخيرى الممتد منذ عشرات السنين ، ومنذ لحظة دخول بشارى المعترك الانتخابى  وحسابات المقاهى والدواوين اختلفت تماما ،فلم يعد كرسى البرلمان محسوماً داخل دائرة بندر الأقصر،  ولم  تعد الحسابات  كما هى الحسابات ،  وأصبح التنافس بالأقصر شرس بعد دخول الحصان الأسود للمعترك الانتخابى وهو الحاج عبد الرحمن بشارى

شاهد أيضاً

حملة النسيرى هو الأنسب للترشح عن المصريين بالخارج لهذه الأسباب

نشرت حملة مرشح القائمة الوطنية عن المصريين بالخارج شريف نشأت النسيرى بياناً مضمونه أن مرشحهم …

تعليق واحد

  1. حبيبي واخويا وصديق عمرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *