السبت , أكتوبر 3 2020
كندا

الأمريكان يتكالبون للهجرة لكندا بعد المناظرة الأخيرة بين ترامب وبايدن

مازالت مناظرة ترامب وبايدن تلقى بظلالها على الأحداث فى العالم وأول التأثيرات هو تكالب الأمريكان لترك أمريكا والسفر إلى كندا وهذا ما رصدته الصحف العالمية ومنها صحيفة الجارديان حيث قالت صحيفة “الجارديان” البريطانية إن أكثر ما بحث عنه الأمريكيون في الولايات المتحدة على موقع جوجل بعد انتهاء المناظرة الرئاسية بين الرئيس الأمريكى، دونالد ترامب والمرشح الديمقراطى، كان ” كيفية التقدم للحصول على الجنسية الكندية“.

وأوضحت الصحيفة أن الفوضى كانت السمة الرئيسية للمناظرة التى شهدت كلا المرشحان يقاطعان بعضهما ووصل الأمر فى بعض الأحيان إلى سب بعضهما بعضا.

وأشارت الصحيفة إلى أن بعض الأشخاص بدوا في عجلة من أمرهم للخروج ولم يتمكنوا حتى من البحث على الاسم الصحيح، حيث ارتفعت أيضًا عمليات البحث عن “كيفية الانتقال إلى كندا” جنبًا إلى جنب مع “كيفية الانتقال إلى كندا”.

بلغت عمليات البحث ذروتها في البداية بعد حوالي ساعة من المناقشة ، حوالي الساعة 10:30 مساءً ، وفقًا لمحرك البحث.

ولكن يبدو أن الأخبار أزعجت الناس في الليل – كانت هناك منذ ذلك الحين موجة ثانية من عمليات البحث حول كيفية الحصول على الجنسية الكندية – مع حدوث معظم عمليات البحث في الساعات الأولى من هذا الصباح.

كان البحث أكثر شيوعًا في ولاية ماساتشوستس ، تليها واشنطن وميتشيجان.

وقالت الصحيفة إن النتائج ليست غير مسبوقة ، ولكن في الواقع ، تشهد كل انتخابات مجموعة من الناخبين يفكرون في الانتقال إلى الجانب الآخر (من الحدود).

ويبدو أن الانتخابات التي أطلقت حملة “دعونا ننتقل إلى كندا” جاءت بعد انتخاب جورج دبليو بوش في نوفمبر 2004 ، وفقًا لجوجل. في السنوات الخمس الماضية ، كان أعلى وقت بحث فيه الناس على جوجل عن كيفية الانتقال إلى كندا بعد انتخابات نوفمبر 2016.

شاهد أيضاً

أميتاب بتشان  يفاجئ الجميع بإعلانه عن تبرعه بأعضائه بعد وفاته

نازك شوقى فاجأ النجم الهندي ​اميتاب بتشان الجميع بتصريحه عن تبرعه بأعضائه بعد وفاته، نشر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *