الثلاثاء , ديسمبر 7 2021

رئيس وزراء أثيوبيا ورسالة شديدة اللهجة

نازك شوقى
ناشد المجتمع الدولي بوقف الصراع وحماية المدنيين لحقن الدماء في إقليم تيجراي على إثر ذلك أصدر رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد بيانا طالب خلاله المجتمع الدولي بعدم التدخل في الشئون الداخلية لإثيوبي

وقال رئيس الوزراء الإثيوبي في رسالة شديدة اللجهة إلى المجتمع الدولي إن إثيوبيا قادرة على التعامل مع شئونها الداخلية الخاصة، رافضا أي تدخل خارجي، وذلك بعد ساعات من مطالبة الأمم المتحدة بوقف الصراع في تيجراي وحماية المدنيين.

وجاء في بيان آبي أحمد “نحن نقدر قلق ونصائح أصدقائنا.. لكننا نرفض أي تدخل في شئوننا الداخلية”.
وأضاف رئيس وزراء إثيوبيا “وبناء على ذلك نحن نحث المجتمع الدولي على الامتناع عن أي تدخل غير مرحب به وغير قانوني واحترام المبادئ الأساسية لعدم التدخل في الشئون الداخلية للغير بموجب القانون الدولي”.

وأشار البيان إلى أن أحد المبادئ الأساسية للقانون الدولي هو مبدأ عدم التدخل في شئون الدول ذات السيادة، حسبما ينص ميثاق الأمم المتحدة.

وطالب آبي أحمد المجتمع الدولي بترك حكومته إدارة شئونها وأزماتها الداخلية، موضحا أن التدخل الخارجي يساهم في زيادة التوترات بالبلاد وتصعيد الحرب الأهلية.

كانت الأمم المتحدة وسلسلة منظمات حقوقية، أعربت عن قلقها إزاء التطورات العسكرية في إثيوبيا، وسط احتدام الصراع بين الجيش الإثيوبي وقوات إقليم تيجراي المطالبة بالاستقلال.

ويقف الجيش الإثيوبي على بعد 50 كم من ميكيلي عاصمة إقليم تيجراي ومعقل المتمردين، بحسب الحكومة، وسط مخاوف من تصاعد الصراع العسكري ووقوع مذبحة في مدينة يسكنها نحو نصف مليون نسمة. 

شاهد أيضاً

البيئة الكندية تصدر تحذيرات لأونتاريو خلال الأيام المقبلة

كتبت ـ أمل فرج أعلنت وزارة البيئة الكندية عن توقعات بطقس قاسِ؛ حيث حذرت من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *