الثلاثاء , ديسمبر 22 2020

بعد شهور من الواقعة .. التحقيقات تكشف عن مفاجآت تثير الاشمئزاز في قضية الفنانة عبير بيبرس قاتلة زوجها

أمل فرج

أبرزمجرى التحقيقات في قضية عبير بيبرس ،قاتلةزوجها، مفاجآت قد تغير مجرى الاحداث، والحكم في القضية، وكانت الأهرام الكندي قد نشرت الحادثة فور حدوثها، ونتابع مستجدات الأحداث التي تكشف عنها آخر التحقيقات، والتي ترويها المتهمة نصا فيما يلي :

كان بخله الشديد وبالًا عليه، فلا هو عاش حياة عادية، ولا وفاته أيضًا كانت طبيعة، ربما ما فعلته الفنانة الشهيرة لا يبرر الجريمة التي ارُتكبتها بحق زوجها، لكن هذه المبررات ساقتها إلى قبضة رجال العدالة، بعدما سولت لها نفسها قتل زوجها، قالت في اعترافاتها، بصراحة أنا زهقت منه، كان بخيل، ودائم الاستفزاز لي، كان يضربني يوميًا حتى فاض الكيل، يوم الحادث وجه لي سيل من الشتائم والإهانات، لذا قتلته دفاعًا عن النفس، بهذه الكلمات القاطعة بدأت الفنانة عبير بيبرس اعترافاتها أمام رجال التحقيق.

كلامية على مصروف البيت، ثم تطور إلى اشتباك بالأيدي وانتهى بجريمة قتل بشعة، 10 دقائق فقط كانت كفيلة بتحويل مسار الفنانة عبير بيبرس، من عالم الأضواء والشهرة إلى غياهب المجهول سواء بالسجن أو الإعدام على حسب مجريات القضية، ملامح عبير الهادئة وتعبيرات وجهها لا توحي  بأنها مجرمة أو قاتلة، ورغم محاولاتها المستمرة للتأكيد أن الجريمة كانت بهدف الدفاع عن النفس، صحيح أنها لم تخطط لتنفيذ الجريمة على النحو المسبق بالأوراق الرسمية، إلا أن مفاجأة مدوية كشفت عنها أحراز القضية ربما تقودها إلى الإعدام.

كان قسم شرطة مباحث البساتين، تلقى بلاغًا من والد المجني عليه يحمل رقم 5598 لسنة 2020 يفيد بمقتل نجله «عمرو. س»، واتهم زوجة نجله عبير نجيب زكي، الشهيرة بـ«عبير بيبرس» 35 سنة، ممثلة، بقتله، انتقل ضابط مباحث القسم إلى مكان البلاغ، وأضاف والد المجني عليه أنه تلقى مكالمة تليفونية من الزوجة المتهمة تخبره بوفاة نجله، وبوصوله وفحص جثته تبين أن بصدره جرح غائر، واتهمها بالاستيلاء على مبلغ 2 مليون جنيه كانت بحوزة نجله القتيل، مؤكدًا أمام جهات التحقيق أن سبب الخلافات بين نجله والمتهمة أنها طلبت الطلاق والحصول مليون جنيه قيمة مؤخر الصداق، وبمواجهة المتهمة أنكرت أنها قتلت زوجها مع سبق الإصرار والترصد، ويوم الحادث نشبت بينهما مشاجرة بسبب طلبها الطلاق ورفضه منحها كافة حقوقها، مؤكدة أنه تعدى عليها بالضرب ولم تجد أمامها إلا زجاجة فارغة فقامت بكسرها وتسديدها في صدره مما تسبب في وفاته.

مفاجأة السيلفي

فوجئت جهات التحقيق أثناء تفريغ الأحراز أن المتهمة «عبير»، التقطت صورة سيلفي مع المجني عليه وهي «تخرج لسانها»، وعند سؤال الفنانة المتهمة عن هذه الصورة ردت قائلة، « أنا مكنتش مصدقه إنه مات»، مضيفة أنها طلبت له الإسعاف لكنه كان غادر الحياة، وبسؤال المتهمة بأن توقيت التقاط الصورة قبل حضور سيارة الإسعاف، أجابت قائلة، «مش فاكره»، وتبين من التحريات أن المتهمة كانت ترتدي ملابس أثناء التقاط الصورة مع زوجها القتيل، وغيرت ملابسها قبل حضور سيارة الإسعاف، وربما بسبب هذه الصورة مجرى القضية سيتغير جملة وتفصيلًا. 

شاهد على الجريمة

كشفت أقوال الشاهدة الرئيسية في الحادث هالة وتعمل خادمة، أنها كانت تعمل عند المجني عليه وزوجته قبل الحادث بشهرين، وكانت المتهمة دائمة التشاجر مع زوجها «عمرو»، ويتبادلان الاعتداء بالضرب في بعض الأوقات، مشيرة إلى أن يوم الحادث شاهدت المجني عليه يخرج من الغرفة غارقًا في دمائه ثم سقط على الأرض، وطلب منها كوب ماء، مؤكدة أن المتهمة طلبت منها الابتعاد عن زوجها المجني عليه، والجلوس في غرفتها وتجميع الزجاج ومسح الدماء من على الأرض وملابس المجني عليه و«جوانتى» والتخلص منهم.

اعترافات الفنانة القاتلة

أوضحت الفنانة القاتلة عبير بيبرس، في اعترافاتها أمام النيابة، أنها في البداية تعرفت على المجني عليه عن طريق أحد أصدقائها، واتفقا على الزواج، ثم بدأت المشاكل بينهما، بعدما اكتشفت أنه متزوج من قبل، وطلبت منه أن يطلق زوجته السابقة ويمنحها مزيد من الأموال لمصاريف البيت لكنه رفض، فنشبت بينهما مشاجرة أسفرت عن كسر لوح زجاج، ما دفع زوجها لصفعها في المشاجرة، ما دفعها لطعنه بقطعة زجاج دفاعًا عن نفسها مضيفة، «عندما وجدت زوجي طريحًا على الأرض والدماء تنزف منه، كنت أظن أن إصابته بسيطة، فقمت بتنظيف الجرح وطلبت سيارة الإسعاف لنقلة إلى المستشفى، ولم أجد أمامي سوى «التيشرت الأحمر»، لكنه كان غادر الدنيا.

 يذكر أن الفنانة عبير بيبرس اختفت عن الساحة الفنية منذ حوالي 3 سنوات وقدمت عددا من الأعمال، بدأت ببطولة فيلم قصير بعنوان «كما تدين تدان»، وفي عام 2014، بدأت رحلتها مع الدراما من خلال مشاركتها في المسلسل الكوميدي «إلسع وفلسع» بطولة كل من الفنان شريف صبحي ومنير مكرم وآمال رمزي، والذي ظهر فيه الفنان أحمد بدير والفنان أحمد فرحات كضيوف شرف، ومن إخراج إيهاب عبد اللطيف، كما شاركت في مسلسل كوميدي آخر تحت عنوان «شلة نصابين»، بطولة عبد الله مشرف، وائل علاء، أحمد صيام، وميار الببلاوى، وفى 2016 شاركت في أول عمل سينمائي لها من خلال فيلم «مشروع ميت»، بمشاركة الفنان أحمد الجوهري.

شاهد أيضاً

الإعدام رميا بالرصاص في حق مواطن كوري استمع لإذاعة محظورة

أمل فرج ذكر تقرير لإذاعة آسيا الحرة نقلاً عن مصادر في كوريا الشمالية أن رجلا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *