الإثنين , سبتمبر 27 2021
عبد العليم داود

تفاصيل أول حالة طرد لنائب من جلسة البرلمان ومصير غامض ينتظره

نازك شوقى

أثار النائب محمد عبد العليم داود، أزمة داخل الجلسة العامة لمجلس النواب بعد اعتراض عدد من الأعضاء على حديثه، ما دفع المستشار حنفي جبالي، رئيس المجلس، إلى طرد النائب من قاعة المجلس وإحالته إلى هيئة مكتب المجلس،

البداية عندما تحدث نائب الوفد محمد عبدالعليم عند إعطائة الكلمة للتعليق على بيان الحكومة والوزاراء، حيث خرج النائب عبدالعليم عن سياق الحديث حول بيان الحكومة. 

ووجه اتهامات لحزب الأغلبية تحت قبة البرلمان مما تسبب في أزمة خلال الجلسة للبرلمان، واضطر المستشار حنفي جبالي، رئيس مجلس النواب، لإخراج النائب محمد عبدالعليم داود، من القاعة. 

وقرر رئيس المجلس إحالة النائب لهيئة مكتب المجلس، موجها كلامه للنائب: “عند مثولك أمام هيئة مكتب المجلس قل ما تشاء”.

وحذر حنفي جبالي، من الاحتجاج بصوت عالي، قائلا: أرفض المساس بكرامة أي نائب، مؤكدا أنه سيطبق اللائحة الداخلية على الجميع”.

وشهدت الجلسة اعتراضا شديدا من الأغلبية مما تسبب في حالة عدم الانضباط في الجلسة العامة في مواجهة النائب.

وقرر حنفي جبالي، حذف كلمة من المضبطة، والتي تسببت في حالة غضب بين أعضاء المجلس.

وغادر النائب محمد عبدالعليم داوود الجلسة العامة لمجلس النواب، ، ملوحًا بعلامة النصر، بعد قرار المستشار حنفى جبالى، رئيس المجلس، بإخراجه من القاعة وإحالته إلى هيئة مكتب المجلس.

وتنبأ بعض أعضاء مجلس النواب بأن يكون مصير النائب محمد عبد العليم من نتائج التحقيقات أمام هيئة مكتب المجلس أن يتم منعه من حضور الجلسات لمدة عام كامل طبقا لنص مواد اللائحة الداخلية للمجلس،  والبعض الآخر تنبأ أن يتم التنبيه عليه شفويا، وفي حال تكرار هذا الموضوع سيتم اتخاذ القرار الأصعب، وهو حرمانه من حضور الجلسات.

شاهد أيضاً

لقاح كورونا يتسبب في أزمة بين الكنديين وننشر التفاصيل

كتبت ـ أمل فرج جدل و توتر بين الكنديين المتلقين للقاح كورونا، وغير الملقحين؛ حيث …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *