الإثنين , يناير 25 2021

بسبب إلحاحها على الزواج .. التفاصيل الكاملة لواقعة مقتل حفيدة آخر رئيس وزراء ليبي في القاهرة

أمل فرج

تنشر الأهرام الكندي التفاصيل الكاملة لمقتل حفيدة آخر رئيس وزراء لليبيا، ونيس القذافي، في عهد الملكية، وهي ريتاج محسن ونيس القذافي، التي لقيت مصرعها في شهر نوفمبر الماضي، بعد أن ألقاها عشيقها من الطابق السابع، بسبب إلحاحها على الزواج منه، حيث سقطت جثة هامدة.

وذكرت التحقيقات، أن المتهم كان يرتبط عاطفيا بالفتاة منذ فترة طويلة، واتفقا على الزواج عدة مرات، لكنه كان يخلف وعده معها ويختلق الأعذار، بحجج مختلفة.

وأوضحت التحقيقات أن المتهم استأجر شقة للمجني عليها في منطقة التجمع الخامس بالقاهرة، وعقب عودته اتصل بها، والتقيا في شقتها، فطلبت منه مجددا الزواج، فأخبرها أنه سيرتب الأمر لذلك، ثم اتصل بها بعد أيام وطلب منها أن تستعد لعقد قرانهما، وفي اليوم المحدد توجه لها في شقتها وكان معه زجاجة ويسكي، وأخبرها أن المأذون في الطريق، وخلال حديثهما تهجم عليه وأخبرها أنها ساقطة وأنه لن يتزوج منها، فحدثت بينهما مشادة فاستشاط غضبا وحملها وألقاها من الشرفة من الطابق السابع لتسقط قتيلة في الحال.

واستمعت النيابة إلى أقوال صديقة المجني عليها، وتدعى دانيا سعد المريمي الهاشمي، ليبية الجنسية، صديقة مقربة للمجني عليها، التي أكدت أن المجني عليها والمتهم كانا على خلاف دائم بسبب رفضه الزواج منها رغم إلحاحها لوجود علاقة جنسية بينهما، وقبل ساعات من حدوث الواقعة ورد إليها اتصال هاتفي من المجني عليه، وتلاحظ لها تحدثها بصوت خافت وبطريقة متوترة، وطلبت منها التفتيش في متعلقاتها للبحث عن النظارات الخاصة بالمتهم، حيث إن الأخيرة كانت تحتفظ بخمسة نظارات خاصين به وقد أعادت ثلاثة منهم فقط، مخبرة إياها بكونها لا تعلم كيف سيكون رد فعل المتهم على ضياع الاثنين الآخرين.

وجاء فى التحقيقات، أن صديقة المجني عليها تركتها، وبحلول الساعة 12 صباح يوم الواقعة توجهت إلى منزلها، ونما إلى علمها عقب ذلك بوفاة المجني عليها، فتوجهت إلى مكان الواقعة، وعللت مكوث المجني عليها بملابسها طيلة تلك الفترة بإمكانية حدوث مشادة بينها وبين المتهم، فرغبت في المغادرة.

بينما قالت مرح صادق المجدود، ليبية، تحمل الجنسية الكندية، مضيفة جوية، بأنها أجرت مع المجني عليها قبل وفاتها محادثة، حيث طلبت منها الاتصال بها بشأن أمر ضروري على ألا تقوم بتسجيل تلك المحادثة، فشعرت بشئ غريب لم تتبينه فقامت بتسجيل المكالمة تحسبا، وبالاتصال بها مرتين لم ترد المجني عليها، فأرسلت لها برسالتين وقد تبين لها قيام المجني عليها بالإطلاع على تلك الرسالتين، إلا أنها لم ترد أيضا، فنامت وفي الصباح علمت بوفاة المجني عليها بسقوطها من الشرفة.

وعقب انتهاء التحقيقات أحالت النيابة العامة المتهم إلى محكمة الجنايات لمحاكمته بتهمة القتل العمد مع سبق الاصرار والترصد.

شاهد أيضاً

سبب بكاء الرئيس السيسي فى احتفالية عيد الشرطة

نازك شوقى تأثر الرئيس عبد الفتاح السيسي، أثناء استعراض بطولات وتضحيات قوات الشرطة، في عيدها. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *