الجمعة , سبتمبر 17 2021

قتل زوجته امام أولادها وأطلق النار على المصليين فجرا

نازك شوقى

فى مشهد يدمى له القلوب لقيت زوجة مصرعها على يد زوجها الذى أطلق عيارًا ناريًا عليها وأصابها فى الرأس أثناء نومها، أمام أولادهما بقرية عزبة طوخ التابعة للسنطة بمحافظة الغربية

وقال شقيق الضحية  إنه يوم الحادث تلقى اتصالا من ابنة شقيقته الساعة 3 فجراً تستغيث به وطلبت منه الحضور فوراً ومعه والدته، حيث قام والدها بقتل والدتها بطلق ناري فى الرأس أثناء نومها.

وأضاف أنه على الفور اصطحب والدته لمنزل شقيقته، وما أن وصلا أخرج المتهم سلاح ناري كان بحوزته وهددهما بإطلاق النار عليهما في حالة عدم الانصراف من أمام المنزل بدون اي خلاف او مشاجرة من الطرفين.

وتابع: “قام بمنع صلاة الفجر في المسجد وأطلق النار على أهل القرية، وأضاف أن أهله يريدون أن يقولوا انه مختل عقلياً ويضيعوا حقها،  واخواته يضغطون على الابنة الكبرى التي شاهدت الجريمة حتى تغير أقوالها”.

 وتابع: “احنا بنطالب بحق الست دي لان هي مالهاش اي ذنب والبلد كلها تشهد بسلوكها  باحترامها وادبها  وكانت بتشتغل وتصرف عليه هو واولاده.. وعشته واكلته ودخلت نامت وفي الاخر دخل قتلها في عز نومها حسبي الله ونعم الوكيل عاوزين حقها هو ليس مختل هو عاقل”.

وطالب شقيق الضحية، بالقصاص من المتهم، وإعدامه شنقاً جراء ما ارتكبه في حق شقيقته، وأن تتدخل الشرطة لإنقاذ بنات شقيقته خوفا من تعرضهم لأي أذي.

فيما قالت والدتها باكية: “عايزة حق بنتي.. بنتي شقيانة طول عمرها وجوزها قتلها وهي نايمة، وعايزة ولاد بنتي أخدهم في حضني وأبرد نار قلبي بإعدام القاتل”.

وكان اللواء هاني مدحت مدير أمن الغربية، تلقى إخطارا من مأمور مركز شرطة السنطة، بورود بلاغ لشرطة النجدة بمقتل سيدة بقرية الروضة، وانتقل المقدم أحمد الصباحي مفتش مباحث السنطة، والرائد محمد الدهراوي رئيس مباحث السنطة، وتبين مقتل ربة منزل إثر إصابتها بطلق ناري.
وبالفحص تبين أن وراء ارتكاب الواقعة، زوجها بعد أن قال بالدخول عليها أثناء نومها وإطلاق الرصاص عليها ولقيت حتفها فى الحال، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية حيال الواقعة.

شاهد أيضاً

وزيرة الصحة بأونتاريو تنشر تقريرها اليومى عن فيروس كورونا اليوم 17 سبتمبر

نشرت وزيرة الصحة بأونتاريو تقريرها اليومي عن كورونا اليوم 17 سبتمبر حيث كتبت كريستين اليوت وزيرة الصحة بأونتاريو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *