الإثنين , سبتمبر 27 2021

ابن يقتل أمه مقتل بسبب الكرنب

نازك شوقى

تجرد ابن “41 عامًا”مل مشاعر الإنسانية وقتل والدته بعد الاعتداء عليها بالضرب بقرية نجع خضر بـ نجع حمادي بقنا

بدأت القصة عندما أصيب “عمر.ا.ا” الموظف بالسكة الحديد والبالغ من العمر 41 عاما، بانفصام في الشخصية، ما أدى إلى تحول تصرفاته لتصرفات غير مسؤولة، حتى وصل الحد إلى التعدي على والدته المسنة بشكل مستمر.

واستمر صاحب الـ41 عاما في التعدي على والدته، بالضرب المبرح إلا أنها واجهت الاعتداء بالدعاء له بالشفاء، حتى يعود لرشده.

ولم تشفع صرخات الأم البالغة من العمر 75 عاما عن توقف الابن عن الاعتداء عليها، فلقد كان يضربها بشكل مستمر حتى أصابها بكسور جعلتها طريحة الفراش لا تستطيع التحرك، وبالرغم من ذلك، واصل تعديه على والدته بشكل يومي.

وقبل وفاتها، كان المتهم يطلب منها أن تخدمه على الرغم من أنها لا تستطيع التحرك، وواصل حفلة الضرب إلا أنها في المرة الأخيرة لم تستطع التحمل وفارقت الحياة.

فيما قال جيران المتهم: “هو مش في وعيه وعلى طول بيضرب والدته وكل مرة نحاول نبعده عنها يقول محدش ليه دخل، لكن آخر مرة ضربها توفيت”.

كما تمكنت قوة أمنية برئاسة المقدم إسلام فوزي، رئيس مباحث نجع حمادي، من ضبط المتهم، والذي اعترف قائلا: “قولتلها اعمليلي كرنب وكوباية شاي رفضت، وكل ما اقولها اعمليلي حاجة بتقولي لأ، وكنت اضربها على طول لحد آخر مرة محسيتش بنفسي لحد ما ماتت”.

وقررت النيابة العامة إيداع المتهم في مصحة نفسية، لمدة 15 يوما، مع استمرار حبسه على ذمة التحقيقات على ان يراعى له التجديد في الميعاد القانونى

شاهد أيضاً

فيديو ـ يحدث في الصين .. الإنجاب مقابل 15 ألف دولار

كتبت ـ أمل فرج دول تتسارع لإقناع سكانها بضرورة تنظيم النسل، بل وتحديد النسل، الأمر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *