السبت , سبتمبر 18 2021
جيهان فاضل و أولادها

جدل بشأن مصير فنانة مصرية فى كندا

أمل فرج

سادت حالة كبيرة من الجدل والتساؤلات عن الفنانة المصرية جيهان فاضل، بعد أنباء هجرتها إلى كندا وعملها بائعة هناك.

وأثار اختفاء فاضل عن الأعمال الفنية لقرابة 6 أعوام، الكثير من التساؤلات بعدما أكدت أقاويل أن الفنانة تمكث حاليا في إحدى الولايات بكندا برفقة أبنائها الثلاثة وتمتهن بعض الأعمال البسيطة للإنفاق عليهم، ولكن لم يتم التأكد من حقيقة هذه المعلومات إلى الآن.

وانتشرت عدة أقاويل تدور حول عمل الفنانة جيهان فاضل داخل سوبر ماركت صغير في إحدى الولايات بكندا، تبيع جبنة وزيتون، حتى تتمكن من الإنفاق على أولادها الثلاثة أدهم وزياد وعالية، وقبلها كانت تعمل في مطعم أكلات مصرية، لبيع فول وطعمية.

علق الفنان أشرف زكى، نقيب المهن التمثيلية، على أنباء اعتزال الفنانة جيهان فاضل وسفرها لإحدى الدول الأجنبية للعمل كبائعة بمحال سلع غذائية، قائلا، “أنا معرفش حاجة عن جيهان من سنوات طويلة، ولم تحدثنى في أي أمر أو تطلب أو تشتكي من شيء”.

واستنكر زكي، في تصريحات له، اليوم الثلاثاء، ما تناقلته بعض المواقع عن أن الفنانة تدفع ثمن ثوريتها أو توجهاتها السياسية، موضحا: “جيهان اشتغلت كتير بعد الثورة، وفي ظل الأوضاع السياسية الحالية ولم يمنعها أحد ولا علاقة لموقفها السياسي بعملها، وكان معها فنانون آخرون وشغالين زي الفل، وتابع: “بلدنا مفتوحة لأي فنان أو مبدع ولا مجال للمحاسبة على أي آراء أو أفكار طالما لا يمس الوطن بشيء، لأن الوطن “خط أحمر” ومن يتعداه “ما يلزمناش”.

شاهد أيضاً

إثيوبيا تستغيث بأمريكا

لم تمض سوى ساعات قليلة على العقوبات التي أعلنت أمريكا  فرضها على الحكومة الإثيوبية في إقليم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *