الجمعة , أبريل 22 2022
أخبار عاجلة
تعويم السفينة

جنوح جديد لإحدى السفن بقناة السويس ومصدر يعلق بهذا الشأن

أمل فرج

أكد مصدر بهيئة قناة السويس المصرية، اليوم الثلاثاء، أن حركة الملاحة عادت لطبيعتها بالقناة بعد جنوح بسيط لحاملة النفط “مينيرفا نايك” في مجرى القناة.

وقال المصدر في تصريحات له “وقع اليوم جنوح بسيط للسفينة مينيرفا في مجرى قناة السويس وهو ما أدى لتأثر طفيف للملاحة بالقناة ولكن التأثر لم يمتد وعادت الحركة سريعا”.

وفقًا لموقع رصد حركة السفن (MarineTraffic) كانت هناك قاطرتان على الأقل لهيئة قناة السويس بالقرب من السفينة عند حصول الحادثة، ووقع الحادث في جنوب القناة بالقرب من مدخل الجزء الأوسع من القناة – البحيرات المرة.

ووفقا لوسائل إعلام مصرية، دفعت هيئة القناة السويس، بـ3 قاطرات لسحب السفينة البترولية وهي سلام 9 وبركة ومصاحب 2.

وأوضحت المصادر، أن القاطرات انتقلت على الفور لمكان تعطل السفينة وتعاملت معها وتم قطرها إلى البحيرات، لمعرفة أسباب العطل وإعادة صيانتها حال حدوث أي أعطال بها.

ونقلت شبكة “CNBC عربية”، عن مصادر، أن ” هيئة قناة السويس تنفي ما تم تداوله عن توقف حركة الملاحة بالقناة إثر تعطل محرك إحدى السفن، وتؤكد أنه تم التعامل مع الموقف”.

وذكرت وكالة “شرف” للشحن في مذكرة للعملاء أن محركات السفينة كانت تعاني من مشكلات مما تسبب في عرقلة حركة الملاحة.

وأوضحت الوكالة المسؤولة عن عمليات العبور في القناة أن هيئة قناة السويس اتخذت قرارًا فوريًا وحاولت إخراج السفينة باستخدام القاطرات.

ويأتي ذلك الحادث، عقب حادث جنوح السفينة العملاقة “إيفرجيفن” والذي تسبب في توقف حركة الملاحة في القناة في الثالث والعشرين من مارس.

شاهد أيضاً

جنايات القاهرة تسدل الستار على قضية الأثار الكبرى وتصدر الحكم النهائي

أمل فرج أخيرا، وبعد صولات وجولات طال مداها في القضية التي عرفت إعلاميا بقضية “الأثار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *