الجمعة , أكتوبر 22 2021
مودة الأدهم و حنين حسام

جنايات القاهرة تصدر الحكم في حق فتاتي التيك توك مودة الأدهم و حنين حسام

أمل فرج

بعد سنوات من الجدل، ومقاطع التيك توك الأكثر إثارة لكل من مودة الأدهم و حنين حسام، يصدر الحكم أخيرا في حق كل منهما على خلفية الاتهام بالاتجار بالبشر، وننشر تفاصيل جلسة الحكم.

قضت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة في التجمع الخامس، معاقبة حنين حسام و مودة الأدهم فتاتي «التيك توك»، بالسجن للأولى 10 سنوات، والأخيرة 6 سنواتوتغريم كل منهما 10 آلاف جنيه. 

وغابت حنين حسام عن جلسة النطق بالحكم، فيما حضرت مودة الأدهم وسط حراسة أمنية مشددة في غياب محامي المتهمين.

الحكم على مودة الأدهم وحنين حسام

وتأتي محاكمة مودة الأدهم وحنين حسام بتهمة الاتجار بالبشر، من خلال استغلالهم أطفالاً في الفيديوهات التي كانت تقدمانها عبر «إنستجرام» و«تيك توك»، وذلك بعدما صدر قرار بإحالتهما للمحاكمة الجنائية عن هذا الاتهام.

صدر الحكم برئاسة المستشار محمد أحمد الجندي، وعضوية المستشارين أيمن عبدالخالق ومحمد أحمد صبري، وأمانة سر مجدي شكري وهاني شحاته.

تفاصيل محاكمة مودة الأدهم وحنين حسام 

وفي يناير الماضي، قبلت محكمة الجنح المستأنفة، الاستئناف المقدم من حنين حسام على حكم حبسها وتغريمها بتهمة الاعتداء على قيم المجتمع، والتحريض على الفسق من خلال نشر فيديوهات تؤدي فيها حركات راقصة خارجة عن الآداب العامة، وقضت المحكمة في حكمها بإلغاء عقوبتي الحبس والغرامة، والقضاء ببرائتها مما نُسب إليها.

وبحسب محاميها السابق حسين البقار، فإن النيابة العامة حققت معها في قضية الاتجار بالبشر قبل عدة أشهر، وأخلت سبيلها على ذمة القضية، بكفالة مالية قدرها 10 آلاف جنيه، وتم إخلاء سبيلها، بينما ظلت رفيقتها مودة الأدهم، محبوسة على ذمة القضية، وتم تجديد الحبس لها حتى صدر قرار إحالتها.

قضية الاتجار بالبشر، هي الثالثة بحق مودة الأدهم، بعد قضيتي خرق حظر التجول بالقاهرة الجديدة والتصوير في الشارع أثناء ساعات الحظر، والثانية كانت قضية الاعتداء على قيم المجتمع بنشر فيديوهات خارجة عن الآداب العامة لتحقيق ربح مادي.

وعاقبتها محكمة الجنح الاقتصادية بالحبس لمدة سنتين في القضية الثانية، وغرمتها 300 ألف جنيه، بينما ألغت المحكمة حبسها واكتفت بالغرامة فقط.

ولم تُخل الأجهزة الأمنية سبيل «مودة الأدهم» بعد إلغاء الحبس في قضية الفيديوهات الخارجة، بسبب صدور قرار بحبسها على ذمة الاتجار بالبشر، وهي القضية التي ظلّت محبوسة على ذمتها حتى اليوم، بموجب قرارات تجديد حبس من المحكمة المختصة، حتى صدر قرار إحالتها للمحاكمة الجنائية مع حنين حسام.

شاهد أيضاً

تطبيق نظام جديد لتوفير الغاز مجانا في أونتاريو وننشر التفاصيل

كتبت ـ أمل فرج يستعد سكان أونتاريو لخدمة جديدة لمقاطعتهم؛ حيث سيكون سكان أونتاريو مؤهلين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *