الثلاثاء , أكتوبر 26 2021
وزيرة الصحة المصرية

الصحة المصرية تؤجل الجرعة الثانية من لقاح كورونا دون أسباب معلنة

حالة من الارتباك، شهدتها بعض مراكز تلقي تطعيم لقاح كورونا للمواطنين، اليوم السبت، وخاصة المقرر حصولهم على الجرعة الثانية، حيث أكد عدد من المواطنين داخل مركز تلقي اللقاح بمستشفى المنيرة، أنهم حضروا لتلقي اللقاح في الموعد المقرر لهم، لكنهم فوجئوا بتأجيل الموعد لمدة 11 يومًا دون إبداء أسباب التأجيل.

وقال أحد المواطنين في تصريحات لـه، إنه استقبل رسالة على هاتفه المحمول الخميس الماضي، بضرورة توجهه إلى مركز تلقي اللقاح بمستشفى المنيرة اليوم السبت لتلقي اللقاح، لكنه صباح اليوم وخلال طريقه للمستشفى فوجئ باستقبال رسالة جديدة على هاتفه، تفيد بتأجيل موعد تلقي اللقاح إلى 11 أغسطس، ونصها كالتالي: «تم تأجيل موعد الجرعة الثانية من التطعيم إلى يوم 2021-08-11»، وعندما سأل مسؤولي المستشفى عن سبب التأجيل لم يحصل على الرد، مشيرا إلى أنه استجاب للتأجيل، لكنه لا يعلم هل تأجيل تلقي الجرعة الثانية سيؤثر على فاعلية اللقاح أم لا؟.

فيما أبدى عدد من المواطنين انزعاجهم الشديد من التأجيل، خاصة المسافرين خارج البلاد خلال الفترة المقبلة، وقال أحد المواطنين المتواجدين في مستشفى المنيرة، إنه سيسافر خارج البلاد الأسبوع المقبل، وفوجئ بتأجيل موعد الجرعة الثانية، وبالتالي لن يحصل على شهادة التطعيم، مشيرا إلى أنه توجه إلى المراكز التي تم الإعلان عنها لتلقي اللقاح للمسافرين لكنه أيضا لم يحصل عليها.

على الجانب الآخر، حاولت التواصل مع مسؤولي وزارة الصحة لمعرفة سبب التأجيل، لكنهم لم يردوا على تلك الاستفسارات، ولم تذكر الوزارة سببا لتأجيل الجرعة الثانية للمواطنين، خاصة الحاصلين على لقاح أسترازينيكا، رغم تأكيدها في بيان رسمي سابق على توافر الجرعة الثانية من هذا اللقاح للمواطنين الذين حصلوا على الجرعة الأولى.

وكانت وزيرة الصحة د. هالة زايد، كشفت أمام اجتماع مجلس الوزراء، الخميس الماضي، عن مخطط توريد اللقاحات المضادة لفيروس كورونا خلال الفترة المقبلة.

وأشارت الوزيرة إلى أنه من المقرر أن يصل من لقاح سينوفاك «مواد خام» خلال الفترة من شهر أغسطس المقبل، حتى نهاية العام، ما يكفى لتصنيع 70.2 مليون جرعة، هذا إلى جانب توريد 20 مليون جرعة من لقاح «سبوتنيك»، و20 مليون جرعة من لقاح «جونسون & جونسون»، و35.6 مليون جرعة من لقاح «أسترازينيكا»، و2.4 مليون جرعة من لقاح «فايزر»، وذلك خلال نفس الفترة، لافتة إلى أنه بذلك يصل إجمالي ما سيتم توريده من لقاحات خلال الفترة من أغسطس المقبل وحتى نهاية العام إلى 148.2 مليون جرعة، وهو ما يكفى لتطعيم 83.7 مليون مواطن.

كما نوهت وزيرة الصحة إلى التعاون مع منظمة اليونيسيف لدعم سلسلة التبريد اللازمة لحفظ جرعات اللقاحات، موضحة أنه تم التواصل مع المنظمة وتم الاتفاق على حصول مصر على منحة مجانية تحتوى على 63 ثلاجة بقدرة تخزينية تصل إلى حوالى 619 ألف جرعة، وذلك لحفظ جرعات لقاح «فايزر»، والمتوقع وصولها خلال أيام.

وفيما يتعلق بخطة مكاتب تطعيمات كورونا للمسافرين للخارج، أوضحت وزيرة الصحة في بيانها أمام مجلس الوزراء، أنه تم تجهيز عدد 125 مكتبا موزعة على جميع محافظات الجمهورية بكافة التجهيزات اللازمة لتسجيل البيانات وطباعة الشهادات المميكنة بـ QR code، وذلك لتقديم اللقاحات للمسافرين، مشيرة إلى أن الحجز يتم عبر البوابة الإلكترونية الخاصة باللقاح، ويكون الموعد المحدد خلال 72 ساعة من التسجيل، مضيفة أنه يتم العمل على إتاحة اللقاحات المطلوبة، وذلك لأغراض السفر لدول الاتحاد الأوروبي، والولايات المتحدة الامريكية، ودول الخليج.

شاهد أيضاً

السر جلسة الجن..كشف غموض العثور على عروس عذراء مذبوحة بعد 3 أيام من زواجها

نازك شوقى بسبب جلسة علاج من الجن،حاولت عروس التخلص من حياتها، بعد 3 أيام من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *