الإثنين , سبتمبر 27 2021
الشرطة

غموض حول العثور على جثة متعفنة ، والأمن يحاول كشف طلاسم الجريمة


تكثف الأجهزة الأمنية بالقاهرة، جهودها لكشف غموض واقعة العثور على جثة شاب  «متعفنة» في ظروف غامضة، داخل شقته في الهضبة الوسطى بدائرة قسم شرطة المقطم.

تلقى مأمور قسم شرطة المقطم، بلاغا من الأهالي، بانبعاث رائحة كريهة من داخل إحدى الشقق السكنية بدائرة القسم، وبالانتقال جرى تحديد الشقة، وتبين أن مالك الشقة شاب يُدعى «شهاب الدين. م» 35 سنة مُطلق، ويقيم بمفرده. 

وأذنت النيابة العامة  بكسر باب الشقة، حيث تبين العثور على جثة الشاب في حاله تعفن، وجرى نقل الجثة إلى مشرحة زينهم، تحت تصرف النيابة العامة، التي قررت انتداب الطب الشرعي للتشريح، لبيان سبب الوفاة وصرّحت بالدفن، وكلفت المباحث بسرعة تحرياتها حول الواقعة وملابساتها، واستدعاء أسرته.

وتحفظ فريق من مباحث قسم شرطة المقطم، على كاميرات المراقبة بالمنطقة، تمهيدا لتفريغها، لتحديد الأشخاص المترددين على العقار محل الواقعة، في وقت مقارب لاكتشاف العثور على الجثة، ولا تزال التحقيقات مستمرة.

شاهد أيضاً

وزيرة الهجرة المصرية تهنئ راعي الكنيسة الأرثوذكسية القبطية في كندا بهذه المناسبة

هنأت السفيرة نبيلة مكرم عبدالشهيد، وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، الأب أنجيليوس سعد، راعي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *