الثلاثاء , أكتوبر 26 2021
زياد البحيري الطفل المختطف

تفاصيل عودة زياد “طفل الغربية” بعد قصة اختطافه المثيرة للجدل

نجحت أجهزة أمن الغربية  في إعادة الطفل المختطف زياد البحيري إلى أسرته وعثر عليه بمنزل مهجور بإحدى قرى المحلة.

وقام اللواء خالد العزب مساعد وزير الداخلية لوسط الدلتا واللواء هاني عويس مدير أمن الغربية بزيارة الأسرة بمنزلهم إلى تحول إلى سرادق فرح وتوافد الأهالي لتقديم التهاني إلي أسرة الطفل المختطف.

وكانت أسرة الطفل زياد البحيري المختطف قد أكدت من محل والده لبيع الزيوت بالمحلة الكبرى بمحافظة الغربية، أن كل مايتم تداوله على الفيس بوك غير صحيح خاصة مع مانشرته بعض مواقع التواصل الاجتماعي حول العثور على الطفل مصابا داخل مستشفى المنصورة وأن الصورة المتداولة غير صحيحة.

وأكد محمد الشرشابي خال الطفل المختطف أننا نثق في جهود مديرية أمن الغربية وفريق البحث الجنائي للوصول إلى الجناة وإعادة ابن شقيقتي لي مشيرا إلى أنه يتم تداول أخبار على مواقع التواصل الاجتماعي بصورة كبيرة غير صحيحة، خاصة مع نشر صورة شبيهه للطفل في المنصورة، حيث ندعو الله أن يكلل الجهود لضبط الجناة.

أضاف خال الطفل أن كاميرات المراقبة أظهرت أن الجناة كانوا يراقبون المحل أكثر من مرة وبيتوا النية لخطف الطفل مشيرا إلى أن الأسرة لا توجد لديها أي خلافات مع احد او أي مشاكل على إرث اوغيره وأن شقيقته تمر بحالة نفسية صعبة منذ ارتكاب الحادث وادلت بأقوالها أمام النيابة اليوم وروت تفاصيل ماحدث.


وأضاف سعد منصور جد الطفل أننا نشكر كل أبناء الغربية على دعمهم لنا وكل أفراد الشرطة والقيادات الأمنية على عملها ليل نهار للوصول للطفل والجناة وماذنب هذا الطفل البرئ كي يتعرض لذلك وكلنا ثقة في ضبط البحث الجنائي بالوصول للجنة وإعادة الطفل.

ذا وقد قامت نيابة المحلة الكبرى بمعاينة محل الواقعة والمنزل ومحل الزيوت الذي شهد الواقعة وتم التحفظ على الكاميرات الاستماع لأقوال الأم التي شهدت الواقعة وسؤال الأب حول ثمة وجود خصومات له مع احد من عدمه .

وبدأت نيابة المحلة الكبرى التحقيق في واقعة اختطاف طفل من أمام محل والده والأم تنهار وجد الطفل كلنا ثقة في عودته.

هذا وتواصل فرق البحث الجنائي بمديرية أمن الغربية بقيادة اللواء هاني عويس مدير أمن الغربية جهودها لكشف غموض واقعة اختطاف الطفل زياد البحيري ٨ سنوات من أمام أحد محلات البقالة بمدينة المحلة الكبرى وذلك تحت إشراف اللواء خالد العزب مساعد وزير الداخلية لوسط الدلتا، حيث تم مراجعة كاميرات المراقبة بمحل البقالة الذي شهد الواقعة وكذلك عدد من كاميرات المراقبة بطريق المحلة المنصورة ومدينة المحلة الكبرى للوصول إلى الجناة وتم تحديد هوية السيارة المستخدمة في الحادث واتضح انه مبلغ بسرقتها من قبل.

وتم إعادة مناقشة والد الطفل المختطف للتأكد من وجود خلافات بينه وبين آخرين من عدمه، حيث أكد عدم وجود ثمة خلافات بينه وبين أحد وعدم اتهامه لأي شخص بمحاولة اختطاف نجله.
وانتشرت فرق البحث الجنائي بمحافظات الغربية وكفرالشيخ والمنوفية والدقهلية بحثا عن الجناة في الحادث وإمكانية الوصول إلى الطفل المختطف وتم نشر صورله بأقسام الشرطة.

شاهد أيضاً

وزير الرى: مستعدون لانهيار السد وكافة المخاطر

نازك شوقى قال الدكتور محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية والرى، إن الوزارة تعمل على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *