الإثنين , مايو 17 2021

كيري يبحث الشأنين السوري والعراقي في السعودية

وصل كيري السعودية قادما من باريس

وصل الى مدنية جدة السعودية الجمعة وزير الخارجية الامريكي جون كيري، وذلك لبحث الازمتين في سوريا والعراق مع المسؤولين السعوديين.

وسيلتقي كيري في السعودية ايضا باحمد الجربا رئيس الائتلاف السوري المعارض الذي يحتفظ بعلاقات قوية بالحكومة السعودية.

وكانت ادارة الرئيس باراك اوباما قد طلبت من الكونغرس في واشنطن ان يخصص مبلغ نصف مليار دولار لتدريب وتجهيز ما يطلق عليه الامريكيون “بالمعارضة السورية المعتدلة”، وذلك في اكبر خطوة يتخذونها الى الآن لمساندة القوى التي تقاتل من اجل اطاحة نظام الرئيس السوري بشار الاسد.

وكانت السعودية قد انتقدت الولايات المتحدة انتقادا لاذعا لتراجعها عن دعم فكرة شن غارات جوية على نظام الاسد عقب الهجوم بالاسلحة الكيمياوية الذي استهدف احدى ضواحي العاصمة دمشق في العام الماضي.

وينظر الى المباحثات التي يجريها كيري في السعودية على انها جزء من جهد دبلوماسي تقوم به الولايات المتحدة من اجل التصدي للتهديد الذي يشكله المسلحون الاسلاميون المتطرفون لسوريا والعراق.

وكان الملك السعودي عبدالله بن عبدالعزيز قد امر يوم امس الخميس “باتخاذ كل الاجراءات اللازمة” لحماية المملكة من المسلحين.

من جانبها، تأمل واشنطن في ان ينجح تشكيل حكومة عراقية جديدة ممثلة لكل طوائف المجتمع العراقي في تقويض الحركة المسلحة التي تقودها الدولة الاسلامية في العراق والشام (داعش) التي نجحت في الاستيلاء على مساحات واسعة من الاراضي العراقية في وقت سابق من الشهر الحالي.

وكان كيري قد قال في بغداد الاثنين الماضي إنه تلقى تأكيدات من رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بأن البرلمان العراقي الجديد سيلتئم قبل الموعد الدستوري النهائي في الاول من يوليو / تموز للبدء في عملية تشكيل حكومة جديدة.

وكان كيري قد اجتمع في باريس امس الخميس بنظرائه من السعودية والاردن ودولة الامارات، حيث اطلعهم على الخطط الامريكية بتوجيه ضربات جوية لـ (داعش) حال تشكيل الحكومة العراقية الجديدة.

وطالب كيري الحكومات الثلاث اتخاذ المزيد من الاجراءات الهادفة لوقف تدفق الاموال لـ (داعش) من المتبرعين الشخصيين فيها.

شاهد أيضاً

قرار سعودى بمنع سفر السعوديين إلى 13 دولة

نازك شوقى أعلنت وزارة الداخلية السعودية استمرار منع سفر السعوديين إلى 13 دولة، قالت إنها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *