الأربعاء , أكتوبر 27 2021
الطفل العراقي

طفل عراقي يثير ضجة واسعة عبر السوشال ميديا بعد الضرب الدامي لوالده “اقتلني يا بابا”

أمل فرج

لافت للانتباه جدا ظاهرة تنمر الأباء على أبنائهم، حتى يصل الأمر إلى حد التعذيب الدامي، والقتل في كثير من الجرائم، التي طفح بها المجتمع، على مستوى الدول، ظاهرة تستحق التدخل بكل جدية؛ فمن غير المعقول، ولا على غير الفطرة، ألا يكون الأباء والأمهات هم ملاذ الأمان لأبنائهم، وأن نبحث كيف نحميهم منهم، ومن تنمرهم وتوحشهم.

انتشر على منصات التواصل الاجتماعي مقطع فيديو مؤلم لطفل عراقي مكبل بالجنازير في رقبته مثل الحيوانات والدم يملأ وجه نتيجة الضرب ويظهر عليه أثار التعذيب الوحشي وكل جسده يرتجف من الخوف و الألم.

على كل ” انسان ” ان يدعم حملة إنقاذ هذا الطفل المعنف من قبل أهله.

بكي الطفل وخرجت صرخة من قلبه المجروح قلب جسده: اقتلني يا بابا ! املا منه أن يتخلص من العذاب الوحشي على يد من يدعي أنه اباه.

ورغم أن مقطع الفيديو غير معلوم المكان، إلا أنه لاقى تفاعلا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي، قام روادها بإدانة وحشة وقسوة تعنيف الأب المريض.

 وتدخلت الشرطة المجتمعية في إعلام وزارة الداخلية العراقية ، ووجهت دعوة إلى العراقيين للتعرف على هذا الوحش البشري.

وتدخل رئيس مجلس الوزراء العراقي  مصطفى الكاظمي ووجه بتنفيذ الإجراءات القانونية، واحتجاز المواطن الذي ظهر في مقطع فيديو انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وهو يمارس العنف ضد أحد أبنائه، كما وجه بالتحفظ على الطفل وتأمين سلامته ورعايته، حتى انتهاء الإجراءات القانونية بحق والده، مرتكب الجريمة.

شاهد أيضاً

ياسمين صبرى تخرج عن صمتها لترد على هجوم والدها ” مفيش علاقة بينى وبينه”

نازك شوقى حلت الفنانة ياسمين صبري ضيفاً كريماً على برنامج ABtalks مع أنس أبو خوش …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *