الأحد , أكتوبر 10 2021
أخبار عاجلة
عصام الشوالى

عصام الشوالي و الزقازيق؟ ولماذا اختارها بدلاً من نجريج في هدف محمد صلاح العالمي..

محمد السيد

أثار المعلق الرياضي التونسي عصام الشوالي دهشة متابعي مباراة ليفربول ومانشستر سيتي في الدوري الانجليزي اليوم الاحد، حين ذكر اسم مدينة الزقازيق المصرية أثناء تعليقه على الهدف العالمي الذي سجله محمد صلاح في مرمى السيتي عند الدقيقة 74.

ومن المعروف أن النجم المصري «محمد صلاح» مواليد قرية نجريج إحدى قرى مركز بسيون التابع لمحافظة الغربية، ولا تربطه أي صلة بعاصمة محافظة الشرقية «الزقازيق» من قريب أو من بعيد.

وحاول عصام الشوالي اختيار ألفاظه وكلماته بعناية بعد تسجيل محمد صلاح لهدفه العبقري، إثر مراوغة 5 لاعبين من السيتي على الرواق الأيمن بمهارة فائقة، قبل أن يقتحم منطقة الجزاء ويسدد بقدمه اليمنى على أقصى يمين الحارس إيدرسون مورايش.

لكن يبدو أن روعة وجمال الهدف الذي سجله محمد صلاح، أثر على ذاكرة عصام الشوالي أثناء تعليقه على المباراة بقنوات بي إن سبورتس القطرية، وتسبب في بروز مدى تأثره هو بالزقازيق لينسى بالتالي نجريج مسقط رأس الملك المصري! محمد صلاح راوغ في بداية لعبة الهدف رودري وفودين وبيرناردو سيلفا فور تسلمه لتمريرة كورتيس جونز، ليعبر بعدها لمواجهة جواو كانسيلو وإيميرك لابورت ليتخلص منهما بحركة ذكية ساعدته على المرور والانطلاق ومن ثم التسديد في زاوية مستحيلة.

محمد صلاح

وقال عصام الشوالي في تعليقه على هدف صلاح «عالمي..عالمي..عالمي الولد المصري، الله يا الزقازيق، زقزق يا صلاح». وتساءل الجميع بعدها عن سر الزقازيق مع عصام الشوالي ولماذا هو متأثر بها إلى هذا الحد لدرجة ذكرها في كل مرة تقريبًا يعلق فيها على أحد أهداف محمد صلاح في الحقيقة هناك أكثر من قصة وحكاية طريفة بين عصام الشوالي والزقازيق دفعته نحو اختيارها دونًا عن باقي المدن المصرية بعدما نسي اسم مسقط رأس محمد صلاح في لعبة الهدف التاريخي له أمام السيتي فبرغم جنسيتة التونسيه إلا إنه يتواجد في أكثر من مدينة بمحافظات الصعيد وبمحافظة الشرقية تحديدًا مثل «فاقوس وأبو كبير والزقازيق» أفرع عائلة الشوالي الذين انتشروا كذلك في دول شمال أفريقيا بعد هجرتهم من بلاد الحجاز والسعودية.

ويحمل المعلق الرياضي الشهير لقب عائلة الشوالي، وهو نفس لقب العائلة المنتشرة في محافظة الشرقية التي تُعد ثالث أكبر محافظة في مصر من حيث المساحة المأهولة بالسكان والاكبر من حيث التعداد السكاني بعد القاهرة والاسكندرية.

وسُميّت عائلة الشوالي بهذا الاسم نسبة لعمل أجداد العائلة في قوافل الرسول محمد عليه الصلاة والسلام، فيما يخص حمل المؤن والأغذية المختلفة مثل الدقيق والقمح، عن طريق الحفاظ عليها في أشولة من كيس الخيش، ومن هنا أطلق عليهم الشوالي أو شوالي نسبة إلى عملهم في وضع البضائع في الأشولة.

وتتواجد أفرد عائلة شوالي في الشرقية بكثافة وفي بعض مدن الصعيد بمصر، وفي شمال ليبيا وتونس، مع تغيير طفيف في اللقب العائلي ما بين شوالي والشوالي.

محمد صلاح

أيضا يتحدث عصام الشوالي دائمًا عن ولعه وعشقه للسينما المصرية أثناء تعليقه على المباريات المختلفة في قنوات بي إن سبورتس.

واسم مدينة الزقازيق ذكر عدة مرات في أفلام محمد سعد «اللمبي» وأحمد حلمي، بالاضافة إلى الأفلام القديمة لفنانين أمثال أحمد زكي ورشدي أباظة.

كما عمل رفقة عصام الشوالي في قنوات بي إن سبورتس العديد من الإعلاميين المصريين الذين تنحدر أصولهم من الزقازيق أمثال أحمد عبده ومحمد الكواليني. وحظى ذكر اسم عصام الشوالي لمدينة الزقازيق بدلاً من نجريج أثناء تعليقه على هدف محمد صلاح، بوابل من التعليقات الطريفة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال محمد السيد بموقع تويتر «الشوالي في تعليقه على جون صلاح قال اسم بلدنا الزقازيق، عالمي يا صلاح زقزق يا زقازيق، متشكرين يا عم شوالي ومتشكرين يبو صلاح».

وقال أكرم «الشوالي بيقولك الله يا الزقايق»..وقال محمد عيد «بحس إن الشوالي خالتو مواليد الزقازيق، أي هدف لصلاح يتكلم عن الزقازيق».

وقال عبد الله (عبر تويتر أيضًا) «الشوالي رزع واحدة الله يا الزقازيق فجول صلاح اثبتلي اننا موجودين ومشهورين..

شاهد أيضاً

مفاجأة جديدة فى واقعة العثور على لقاحات كورونا ملقاة في ترعة بالمنيا

نازك شوقى قال المستشار محمد سمير، المتحدث باسم هيئة النيابة الإدارية، إن رئيس النيابة الإدارية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *