الأحد , نوفمبر 28 2021
محكمة الأسرة

واحدة من أغرب قضايا الخلع فى مصر .. مصير القضية يتغيير يوم النطق بالحكم

نازك شوقى

في العديد من القضايا والأمور الحياتية التى نعيشها يتدخل القدر ليغير أمور كثيرة كالقضية الأسرية التي سنعرضها حيث اتسمت بالغرابة والمفاجأة غير المتوقعة

تعود تفاصيل هذه القضية التي رواها المحامي بمحاكم الأسرة ” عصام الشقيفى”، حين كان موكل في احدى قضايا الخلع بمحكمة الأسرة بباب الشعرية، والتي أرادت موكلته أن تطلق من زوجها “خاشية أن ألا تقيم حدود الله مع زوجها” .

ويحكي المحامي ” عصام الشقيفي” ان بعد فترة وجيزة من رفعه لموكلته قضاية الخلع حدد موعد جلسة النطق بالحكم وكان سيصدر الحكم في صالح موكلته ولكن تشاء الاقدار وان يتوفى الزوج وفاة طبيعية يوم النطق بحكم خلعه وتصبح زوجته ارمله وتنال كافة حقوقها الشرعية التي كانت ستحرم منها في حال صدور الحكم بخلعها وذلك وفقاً للقانون.

ويوضح ” الشقيفي” أن الزوج والزوجة كانا في عمر الثلاثين عام، وأن سبب طلب الزوجة الخلع من زوجها هو عدم شعورها بالراحة والتوافق مع زوجها بشكل يمنع الحياة فيما بينهما، مشيراً إلى أن هذه القضية من أكثر القضايا الغريبة التي واكبها خلال مسيرته المهنية.

ويفيد المحامي ” عصام” أن هذه القضية تعود تفاصلها لعام 2018 وكان تم رفعها بمحكمة باب الشعرية، لافتاً إلى ان الأقدار لعبت دور كبير في انصاف الزوجة التي بابت أرملة بعد وفاة زوجها يوم النطق بحكم خلعه منها.

ونوه بأنه يحاول بقدر الإمكان يحاول أن يصلح بين الزوجان، ساعياً أن لا يقع الطلاق بينهما لكون هذا الأمر يهدم أسرة بكامل وأنه ابغض الحلال عند الله، مؤكداً أن نسبة الطلاق باتت كبيرة خاصة في المدن، وأن الزيجات لم تعد تدوم لفترات طويلة، موضحاً أن أغلب القضايا التي يترافع عنها يكون للسيدات حق فيها، ولكنها بعض الأحيان يمكن حلها بين الطرفين.

شاهد أيضاً

بعد مرور عامين .. المحكمة تصدر الحكم النهائي على قاتل زوجته بالجنس السادي في مذبحة كفر الشيخ

أمل فرج بعد حوالى عامين أيدت محكمة النقض الحكم الصادر عن محكمة جنايات كفر الشيخ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *