الخميس , يناير 6 2022
الجنية والعشرة جنية

البنك المركزى يرد على حالة البلبلة حول مصير النقود فئتى الـ10و20 جنية الورقية

نازك شوقى

كشف مصدر مسئول بالبنك المركزي المصري، عن مصير النقود الورقية التقليدية من فئتي ال10 جنيهات وال20 جنيها بعد البدء في طباعة النقود البلاستيكية المصنوعة من مادة البوليمير خلال الفترة المقبلة.

وأكد المصدر في تصريحات خاصة له، أنه لن يتم استبدال النقود البلاستيك الجديدة المصنوعة من مادة البوليمير بالنقود القديمة المتداولة في السوق المحلية، وانما سيتم تداولهما معا في الأسواق بعد طرح النقود المصنوعة من مادة البوليمير.

وقال كل ما يتم أثارته حول موضوع سحب فئتي الـ10 جنيهات وال20 جنيها الورقية من الأسواق المحلية تمهيدًا لاستبدالها بالـ10 جنيهات البلاستيكية البوليمير غير صحيح وهدفه إرباك السوق، مؤكدًا أنه لم يتم سحب أية فئات نقود ورقية لاستبدالها بفئات النقد البلاستيكية التي سيتم طباعتها وطرحها بالأسواق المصرية، قريبًا.

وكان البنك المركزى المصري، أكد على استمرار سريان التعامل بجميع العملات الورقية بلا استثناء، وأنه لا صحة على الإطلاق لما تم تداوله حول إلغاء التعامل ببعض الفئات الورقية بالتزامن مع إصدار نظيرتها المصنوعة من البوليمر.

ومن المقرر أن تتم عملية استبدال النقود البلاستيكية الجديدة بالنقود الورقية التقليدية، بشكل تدريجي قد تتراوح مدتها بين عامين إلى 3 أعوام، من خلال سحب الأوراق النقدية من فئتي الـ10 جنيهات والـ20 جنيها مما انتهى عمرها الافتراضي واستبدالها بالنقود البوليمر.

وأعلن البنك المركزي المصري، أنه جاري الانتهاء من تجهيزات طباعة النقود البلاستيكية في المطبعة الجديدة للبنك المركزي المصري بالتنسيق مع مركز الوثائق المؤمنة، حيث أنه من المقرر إطلاقها قبل نهاية العام الحالي، حيث سيتم تداول فئة 10 جنيهات و 20 ورقة جنبًا إلى جنب مع الأوراق النقدية التقليدية.

شاهد أيضاً

المقاطعات الكندية تستنجد بالجيش لمواجهة متحور كورونا رغم فرض المزيد من القيود

كتبت ـ أمل فرج لا حديث للكنديين هذه الأيام إلا عن الانتشارالرهيب لمتحور كورونا الجديد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *