الإثنين , يناير 3 2022
وزارة الصحة المصرية " الصح"

توابع فساد وزارة الصحة لم تتوقف إحالة مسئولين بالصحة المصرية إلى المحاكمة العاجلة

أحالت النيابة الإدارية في القضية رقم 136 لسنة 63 قضائية عليا 9 مسؤولين ماليين بمديرية الشئون الصحية بالغربية للمحاكمة العاجلة بعد ثبوت إرتكابهم مخالفات مالية وإدارية جسيمة والتلاعب في صرف حوافز الإشراف والقيادة والطوارئ بالملايين لبعض المسؤولين المحظوظين وغير المستحقين بدون وجه حق بالمخالفة للقانون والقرارات الوزارية  

وأكد تقرير الإتهام أن المحالين التسعة خلال الفترة من 2 ديسمبر 2017 حتى شهر سبتمبر عام 2019، وبوصفهم الوظيفي وبدائرة عملهم لم يؤدوا العمل المنوط بهم بدقة وأمانة وخالفوا نصوص قانون الخدمة المدنية والقواعد والتعليمات والأحكام المالية المعمول بها مما أدى إلى المساس بحقوق مالية للدولة
  

وكشفت التحقيقات أن المحالين من الأول حتى الرابع وهم مسعود أحمد العزب، مسؤول موازنة الوظائف بمديرية الشئون الصحية بالغربية ومصطفى السيد نصر، كاتب بإدارة التعيينات وأيمن رجاء إبراهيم، مدير الإدارة المالية وأبو المجد عبده العسال، مدير شئون العاملين أقروا صرف حافز الإشراف والقيادة لبعض المسؤولين بالمخالفة لجدول الوظائف رقم 3 المرفق بالقانون رقم 14 لسنة 2014 بوصفهم أعضاء اللجنة المشكلة لتطبيق القرار الوزاري رقم 576 لسنة 2014، مما أدى الى صرف مبلغ 1.3 مليون جنيه بدون وجه حق وبالمخالفة للقانون


وتبين من أوراق القضية أن المحال الخامس إبراهيم عبد المنعم عبد الشافي، مدير عام الشئون المالية والإدارية بمديرية الشئون الصحية بمحافظة الغربية الإشراف على اللجنة المشكلة من المحالين الأربعة مما أدى إلى إقرار صرف حافز القيادة لغير المستحقين مما أدى إلى صرف مبالغ مالية طائلة بالمخالفة للقانون والقرار الوزاري
 

ولم يؤد المحال السادس إبراهيم علي محمد، مراجع الحسابات بالمديرية العمل المنوط به بدقة مما أدى إلى صرف حافز القيادة لغير المستحقين بدون وجه حق، وأهمل المحال السابع أسامة محمود أبو مندور، مدير حسابات كلية التربية بجامعة طنطا خلال فترة عمله مديرًا للحسابات بالمديرية في الإشراف والمتابعة على أعمال مراجع الحسابات مما أدى إلى استمرار صرف حافز القيادة للأسماء الواردة بمذكرة العرض، وتسبب في جمع محمد مصطفى الششتاوي لحافزي الإشراف والقيادة والطوارئ لمدة 14 شهرًا، وكذلك ناهد حلمي مولانا لذات الحوافز لمدة 12 شهرًا
 

وجاء بمذكرة النيابة الإدارية أن المحالين الثامنة والتاسع وهما منال محمد يوسف، مديرة حسابات بمديرية المساحة بطنطا  وإبراهيم طه الخطيب، مدير حسابات منطقة وسط الدلتا للتعليم العالي حاليًا، خلال فترات عملهما بمديرية الشئون الصحية بمحافظة الغربية أهملا في الإشراف والمتابعة على أعمال مرؤوسيهما مما أدى إلى جمع ناهد حلمي لحافزي القيادة والطوارئ خلال فترة عملها بالمديرية، وكذا إستمرار صرف حافز القيادة لبعض المسؤولين لمدة 25 شهرًا بدون وجه حق.


وانتهت التحقيقات إلى إحالة المخالفين التسعة للمحاكمة العاجلة وطلبت النيابة الإدارية من رئيس المحكمة تحديد أقرب جلسة لنظر القضية ومحاكمة المحالين تأديبيًا طبقًا لنصوص المواد 57 و 58 و 61 و62 من قانون الخدمة المدنية رقم 81 لسنة 2016، والمادة 14 من القانون رقم 117 لسنة 1958 بإعادة تنظيم النيابة الإدارية والمحاكمات التأديبية، والمعدل بالقانون 171 لسنة 1981، و12 لسنة 1989، وبالمادتين 15 أولًا و 19/1 من قانون مجلس الدولة رقم 47 لسنة 1972 والمعدل بالقانون 136 لسنة 1984

شاهد أيضاً

شرطة مونتريال تعتقل شخصا في مظاهرة لإنهاء حظر التجول في كيبيك

كتبت ـ أمل فرج في ظل فرض مقاطعة كيبيك لحظر التجول، ليلة رأس السنة الميلادية، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *