الإثنين , أبريل 25 2022
الأنبا بيمين أول أسقف لإيبارشية ملوى وأنصنا والاشمونين

الأنبا بيمين أول أسقف لإيبارشية ملوى وأنصتا والاشمونين …الأسقف الذى تم وضعه فى سجن المرج

ونحن فى الأهرام ننشر سيرة حياة عدد من المطارانة – الأساقفة – والرهبان – والكهنة بشكل يومى سواء انتقلوا من حياتنا إلى الحياة السمائية ، أو مازالو معنا ننعم بمحبتهم وبخدمتهم ، نفعل ذلك لكى ننقل للشعب القبطى سواء داخل مصر أو خارجها فضائل هذه الشخصيات ، وكيف أنها كانت تسعى جاهدة إلى ترسيخ التعاليم المسيحية ، وكيف أنها كانت تقاوم الشيطان الذى كان يتجسد أمامهم فى كل شىء ، وكيف كانت خدمتهم ، وكيف كانت حياتهم ، ونحن نفعل ذلك أطل علينا اسم جناب  الأنبا بيمين أول أسقف لإيبارشية ملوى وأنصنا والاشمونين

الأنبا بيمين من مواليد القاهرة في 22 يونيو 1930 م.

بإسم كمال حبيب تاريخ الرهبنة : 23 يونيو 1972 م ، باسم الراهب أنطونيوس الأنبا بيشوي.

(نفس يوم الرسامة أسقفًا)، من أبناء دير الأنبا بيشوي، وادي النطرون، حصل على ليسانس الآداب (قسم تاريخ) في مايو 1950، ثم دبلوم معهد التربية العالي عام 1951 ، ثم ماجستير التربية بمرتبة الشرف عام 1959.

حصل على بكالوريوس الإكليريكية عام 1963، عمل مدرسًا حتى عام 1968(مدرس أول بالنقراشي النموذجية) استقال من عمله كمدرس وتفرَّغ للخدمة الدينية (تكريس)، عمل مدرسًا بالكلية الإكليريكية عام 1970.

سيم كاهنًا عام 1973، عَيَّنَهُ قداسة البابا شنوده الثالث وكيلاً للبطريركية بالإسكندرية في يوليو 1974 م.

بعد ترقيتهُ إلى درجة القمصية (وظل وكيلًا حتى سبتمبر 1974 م.، انتدبهُ قداسة البابا شنوده الثالث للخدمة في جيرسي سيتي بأمريكا Jersey City, USA (حيث سيم وقتها كاهنًا لكنيستنا الجديدة في جرسي سيتي)، حصل خلالها على درجة الماجستير (من جامعة برنستون Princeton University)

مكث هناك حتى عام 1975، وبعد سيامته أسقفًا سافر القمص أنطونيوس يونان عوضًا عنه للخدمة بتلك الكنيسة.

أساقفة رسموا معه

اشتغل في أعمال اللجنة العامة للتربية الكنسية منذ 15 عامًا قبل أسقفيته، سيمَ أسقفًا علي إيبارشية ملوى وأنصنا والاشمونين في عيد العنصرة مع الأحبار الأجلاء: المتنيح الأنبا هدرا مطران أسوان وكوم امبوا وإدفوا

الأنبا ويصا مطران البلينا وبرديس وأولاد طوق وتوابعها سوهاج.

أساقفة اشتركوا مع البابا فى رسامته

اشترك في الرسامة مع قداسة البابا شنودة عشرون من الآباء المطارنة والأساقفة (بخلاف العديد من الآباء الكهنة..)، وكان وقتها ذلك هو أكبر عدد من أعضاء المجمع المقدس الذي يشترك في سيامة أساقفة جُدُد منذ سنوات طويلة.. وهم أصحاب النيافة الأحبار الأجلاء:

1) الأنبا أنطونيوس مطران سوهاج والمنشاه .

2) الأنبا بطرس مطران أخميم وساقلته

3) الأنبا مينا مطران جرجا وتوابعها

4) الأنبا ثاوفيلس أسقف ورئيس دير السريان

5) الأنبا أثناسيوس أسقف بني سويف والبهنسا

6) الأنبا صموئيل أسقف الخدمات العامة والاجتماعية

7) الأنبا مكسيموس أسقف القليوبية

8 ) الأنبا دوماديوس أسقف الجيزة

9) الأنبا لوكاس أسقف منفلوط وأبنوب

10) الأنبا أغابيوس أسقف ديروط وصنبو

11) الأنبا ديسقورس أسقف المنوفية

12) الأنبا مكاريوس أسقف قنا وتوابعها

13) الأنبا بولس أسقف حلوان

14) الأنبا فيلبس أسقف الدقهلية

15) الأنبا يوأنس أسقف الغربية

16) الأنبا باخوميوس أسقف البحيرة

17) الأنبا بيشوى أسقف دمياط والبراري وكفر الشيخ

18) الأنبا أغاثون الأسقف العام وناظر ديريّ الأنبا بولا

19) الأنبا تيموثاوس الأسقف العام

20) صرابامون الأسقف العام ورئيس دير الأنبا بيشوي.

تولى بعد أسقفيته (كأسقف عام) مسئولية إدارة المعاهد الدينية

مؤلفاته

له العديد من المؤلفات في مجالات التربية والشباب ومناهج الخدمة والحياة العائلية وعلم النفس ،كان من ضمن مَنْ تعرضوا للاعتقال من خلال قرارات الرئيس محمد أنور السادات (قرارات التحفُّظ في سبتمبر 1981 م.)

وتم ذلك في سجن المرج.

تنيح في 19 مايو 1986

شاهد أيضاً

بالصور : فراعنة أستراليا يتحدون المطر ويحتفلون بعيد شم النسيم بالكنائس القبطية .

أشرف حلمى بعد غياب عامين بسبب أنتشار وباء كورونا ، عادت من جديد الأجواء الفرعونية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *