الجمعة , أبريل 22 2022
مسيحى

مسلسل اختفاء المسيحيات لم ولن ينتهى والأهرام تسجل اليوم حلقة جديدة من حلقاته

نازك شوقي

مسلسل اختفاء الفتيات المسيحيات مسلسل مستمر منذ عشرات السنين وفيما يبدو أنه لم ولن يتوقف ما بين اتهام المسيحيين بأن هناك عصابات منظمة تقوم بخطف الفتيات القاصرات وممارسة الجنس معهم وتصويرهم وتهديدهم بالأمر أو التلاعب بمشاعر سيدة متزوجة ثم ممارسة الجنس وأيضا تصويرها وتهديدها بذلك ، او قيام جماعات دينية بعينها بالتلاعب بمشاعر النساء ، غالبية مسيحيين مصر يؤكدون هذه النوعيات وينكرون تماماً خروج سيدة بمحض إرادتها وقيامها بالزواج من مسلم ، أو ترك المسيحية وما يغذى هذا الأمر هو رفض المجتمع والقانون المصرى ومرجعيته المادة الثانية ، وهى أن الشريعة الإسلامية المصدر الرئيسى للتشريع أن يطبق الحرية فى عكس الأمر اى يرفض تحول سيدة مسلمة للمسيحية أو الزواج من شاب مسيحى ، ما بين كل ذلك يبقى مسلسل اختفاء المسيحيات طعنه فى قلب المواطنة داخل هذا الوطن وملف مفتوح ولم ولن يغلق فى دولة لا تعرف من المدنية سوء اسمها فقط

 واليوم تفتح الأهرام ورقة جديدة فى هذا الملف المختلف عليه دائما ملف اختفاء المسيحيات فبعد غياب اكثر من اسبوع عادت اليوم فتاة مركز الغنائم، ميرا يوسف جوهر 24 عاما ، يوم 26 ديسمبر الماضي ، تمكنت الأجهزة الأمنية بأسيوط ، من إعادة الفتاة اليوم إلى أسرتها وسط فرحة كبيرة لعودتها لمنزلها .

قدمت الاسرة شكرها للاجهزة الأمنية بأسيوط لتعاونها ونيافة الأنبا يؤانس أسقف أسيوط وكهنة مطرانية أسيوط لجهودهم فى اعادة ابنتهم .

ويذكر أن ميرا يوسف جوهر قد خرجت يوم 26 ديسمبر من منزلها بقرية العزيزية مركز الغنائم بأسيوط ، لشراء ملابس العيد ، وذهبت إلى مدينة أسيوط ، حيث عادة القرى والمراكز للذهاب للمدينة لشراء الملابس ، وبعد الانتهاء من عملية الشراء ذهبت ميرا لموقف الغنائم بأسيوط لتستقل سيارة للعودة لمنزلها وكانت على اتصال مع شقيقتها انها ” داخل الموقف تنتظر سيارة ” ولكن بعد المكالمة بدقائق اغلق هاتفها ولم تعود ميرا لمنزلها وتم تحرير محضر بالواقعة رقم 2945 ادارى الغنائم.

ميرا يوسف جوهر

الجديد بالذكر أن الأهرام نشرت منذ فترة عن المسيحية المختفية مروه عجيب فهمى وطفليها وبعد أسبوع من الغياب قامت قوات الأمن بتسليم السيدة

حيث تم تسليم السيدة واطفالها من قبل الجهات الأمنية لاسرتها وقدمت الاسرة الشكر للجهود الامنية وكل من شارك فى عودتها .

وكانت السيدة المسيحية مروة عجيب فهمى لوندى متزوجة بمنطقة ارض اللواء بالقرب من الدائرى ولديه طفلين سيمون 8 سنوات ، وشنوده 7 سنوات ، قد اختفت فى ظروف غامضة منذ يوم الاحد قبل الماضى ومعها طفليها، وحررت اسرتها محضرا بالاختفاء بقسم شرطة العجوزة ، حتى نجحت الجهود الامنية فى عودتها اليوم .

مروه عجيب فهمى

شاهد أيضاً

جامعة كندية تعتذر للطلاب المسلمين بعد قيام مجهولين بتدنيس غرف الوضوء بالبول

كتبت ـ أمل فرج تبول مجموعة من الأشخاص، لم يتم تحديد هويتهم في أحد الأماكن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *