الثلاثاء , يناير 11 2022

شرطة تكساس تضبط سيدة احتجزت طفلها بحقيبة السيارة بسبب إصابته بكورونا

كتبت ـ أمل فرج

كورونا وزمن كورونا المليئ بالعجائب، يبدو أنه لن يمر هذا العصر، خاصة هذه التجربة القاسية للعالم مع الوباء المسيطر على العالم، حتى الآن “كورونا“، وفيما يلي رصد لواحدة من طرائف، ونوادر ما فعل كورونا بأهل هذا الزمن.

حكومة تكساس توجه اتهاما لسيدة بتعريض حياة طفلها للخطر؛ حيث تلقت الشرطة تقريرا يفيد باحتجاز طفل في حقيبة السيارة الخلفية؛ حيث أوضحت التحريات فيما بعد أن سيدة من تكساس تدعى سارة بيم، والبالغة من العمر 41 عاما كانت قد احتجزت طفلها، البالغ من العمر 13 عاما، في حقيبة السيارة الخلفية، بعد ثبوت أصابته بفيروس كورونا.

وقد قالت الأم أثناء التحقيق معها، في هذه الواقعة إنها كانت تريد حماية نفسها من الإصابة، وبمراجعة الشرطة لكاميرات المراقبة المتواجدة بالقرب من مدرسة إعدادية كانت بالقرب من السيارة، توضح أن الصبي قد تمكن من مغادرة حقيبة السيارة المحتجز بها، وجلس بالمقعد الخلفي للسيارة.

جدير بالذكر أنه قد تم إخلاء سبيل الأم بكفالة قدرها 1500 دولار.

شاهد أيضاً

أونتاريو : وزيرة الصحة تنشر تقرير الفيروس اليوم 11 يناير … والإصابات تتراجع بشكل كبير

تراجعت الإصابات بصورة كبيرة جدا فى اليوم السابع لفرض القيود الجديدة التى فرضتها حكومة أونتاريو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *