السبت , يونيو 25 2022
مريم رأفت

بلطجى يهدد فتاة مسيحية بالاغتصاب .. والسبب تسريب بيانات الفتاة من داخل قسم الشرطة

ادعموا #مريم_رأفت هاشتاج مشتعل منذ امس على المواقع والصفحات المصرية الكل يطالب بدعم الفتاة الجرئية القوية مريم رأفت بعد تهديدها بالقتل والإغتصاب ، بعد وقوف مريم فى وجه سائق ميكروباص بلطجى لتنقذ ركاب، قام السائق بالإعتداء عليهم .

روت الطالبة مريم رأفت 18سنة بالفرقة الأولى بكلية التجارة تفاصيل تعرضها للضرب والسب من قبل سائق ميكروباص بعد تصويرها له اثناء تعديه علي الركاب.

وقالت الطالبة مريم، أنها أثناء عودتها إلى منزلها في منطقة 15 مايو استقلت ميكروباص، وفي الطريق حدثت مشكلة بسبب أن السائق أصر علي رفع قيمة الأجرة وتطورت لمشاجرة بين السائق وطفلة وسيدة من ركاب الميكروباص بسبب تعمده وإصراره رفع الأجرة ، وبرغم ان السيدة دفعت للطفلة الفرق الا أن سائق الميكروباص توقف في منتصف الطريق وأجبر الطفلة وأخيها علي النزول ، وتناوب عليهما بالضرب !

وتشاجر السائف أيضا مع أحد الركاب لأنه دفع الأجرة ٣ جنيهات حديد وجنيه واحد ورق ، ورفض السائق الجنية الورق بادعاء أنه لا يتعامل به!!! وضرب الراكب وجميع الركاب خائفين من السائق الا مريم الشجاعة التى تدخلت للدفاع عن الركاب وصورت الإعتداء فاعتدى عليها بالسب والشتيمة والضرب،فتوجهت لقسم الشرطة وحررت محضر بالواقعة.

ومع الاسف حصل السائق على بيانات مريم كلها من المحضر بما فيها رقم موبايلها ! وأكدت مريم أنها فور عودتها إلى المنزل قام المتهم بإرسال رسائل تهديد لها لإرغامها عن التنازل عن المحضر ومن نص التهديد قال المتهم لي أنا لو اتحبست يوم واحد مش هيكفيني رقبتك

اتنازلي بالذوق علشان مش عيلة تعمل فيا كده ، وأنا عارف بيتك ومكان كليتك

وحوار الاغتصاب أسهل حاجة عندي انزلي دار السلام واسألي مين رامي سوبيا.

وأضافت مريم عندما تم استدعائها إلى جهات التحقيق توجهت أم المتهم إليها وقامت بالتعدي عليها بالضرب والسب وتهديدها أن تقوم بالتنازل عن المحضر المحرر ضد ابنها ، وأعربت عن استيائها من وصول المتهم إلى جميع بياناتها من محل سكنها وجامعتها ورقم هاتفها المحمول.

والمفروض يراعى عدم اعطاء بيانات المجنى عليه للمتهم.

مريم رأفت

شاهد أيضاً

وزارة الدفاع الروسية تصدر بيانا عاجلا

أمل فرج لازالت روسيا تصول وتجول في غزو أوكرانيا، متحدية جميع العقوبات المفروضة عليها والتي …

تعليق واحد

  1. مش مكسوف من نفسك شحط عيلة صغيرة تمشية ده انت مش راجل اصلاولاتمت للرجولة بصلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *