الجمعة , يوليو 1 2022
وزيرة الخارجية الكندية ميلاني جولي

تصريحات الخارجية الكندية حول الحرب الروسية في أوكرانيا تثير القلق لحلف الناتو

كتبت ـ أمل فرج

في ظل ما يشهده العالم من توتر، على خلفية حرب روسيا في أوكرانيا، وما ترتب عليها من دمار، وتشريد للأوكرانيين، صرحت وزيرة الخارجية الكندية ميلاني جولي بضرورة استعداد الجيش الكندي لأية مفاجآت، قد تطرأ على الساحة، جراء هذه الحرب، خاصة وأن الأوضاع في أوكرانيا غير مبشرة، حتى الأن.

وفي كلمة لها في جامعة تورنتو قالت بأن هناك تحديات ستواجهنا، وعلى الجيش الكندي أن يكون أكثر استعدادا؛ حيث إن العالم بعد الحرب الروسية الأوكرانية قد تغير، وعليه فنجن نحتاج للعمل مع القوات المسلحة للاطمئنان على مدى تطور الاستعدادات للمرحلة الراهنة، وفيما بعد.

وحول هذا الشأن تحدثت وزير المالية الكندية كريستيا فريلاند بأن هناك زيادة في الميزانية المالية الخاصة بالجيش؛ استعدادا لأية تطورات مفاجئة.

جدير بالذكر أن هذه التصريحات قد أثارت حفيظة العديد من دول حلف الناتو؛ للاستعداد لما قد يواجهه حلف الناتو من مستجدات هذا الوضع، خاصة وأن العالم يشهد تبعات التعنت الروسي، الذي قد ينذر باحتقان الوضع، والذي لابد من مواجهته بالتكاتف، العالم، والاستعداد بأقصى درجة.

شاهد أيضاً

والدة الإعلامية شيماء جمال تروي تفاصيل اللحظات الأخيرة في حياة الضحية وننشر أخر ما جاء في التحقيقات

أمل فرج تتزاحم أدلة إثبات إدانة المستشار أيمن حجاج قاتل زوجته الإعلامية شيماء جمال، والتي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *