الأحد , يوليو 3 2022
منتخب مصر بلبنان

حكاية صورة كادت أن تتحول لكارثة

في 26 مارس 1995 كان منتخب مصر تحت قيادة مدربه محسن صالح على موعد مع مباراة ودية أمام المنتخب اللبناني ولكن الاتحاد اللبناني قرر خوض اللقاء بمنتخب مكون من ناديي النجمة والأنصار خوفاً من التعرض لهزيمة ثقيلة لمنتخبه.

أقيمت المباراة في بيروت وسط أجواء ودية وحضور كبير للجالية المصرية وقام منتخب مصر بتحية جمهوره والجمهور اللبناني قبل المباراة وتقدم بهدف لأحمد الكأس وتعادل ديفيد ناكيد في الشوط الثاني.

لكن المباراة شهدت أزمة كبيرة بعد تعادل أصحاب الأرض ليقوم التوأم حسام وإبراهيم بالاعتداء على محمود طراد حارس مرمي الفريق اللبناني بركله وفادي الناطور المدافع وتدخل الجيش اللبناني المكلف بتأمين اللقاء لمحاولة التهدئة وفصل الجانبين وظهر فيها هذا المشهد الشهير.. وانتهت المباراة بالتعادل1-1

شاهد أيضاً

قرار جديد من التموين بشأن حذف أو اضافة هذه الفئة من بطاقة التموين

نازك شوقي قال الدكتور علي المصيلحي وزير التموين، إنه يتم فصل أي مطلقة من بطاقة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *