السبت , يوليو 2 2022
ماجدة سيدهم

أحدث إصدارات التقوى

مش مهم حالة الفوران الزيادة اليومين دول من جهاد مكارم الأخلاق العلني ..المهم المسيحي كافر

مش مهم المؤمن يغش في مكونات الطعام ولا في الميزان ولا في مستوى النظافة

ولا في تكشيرة الوش اللي تقل البركة المهم حكم بيع الأكل للكافر في نهار رمضان رغم اعتذار هو أقبح من الذنب لأن الفكرة في حد ذاتها عقيدة قائمة وراسخة في الأدمغة يعني بقت أسلوب حياة ..

* مش مهم المؤمن بزيادة يكون فاطر علنا وسابب الدين والمللة للعيشة كلها ..المهم ما يخدش حرمة رمضان ويقدم وجبات للمسيحي الكافر ..حاجة كدا زي كله إلا حجابي .

(على فكرة لو اللي دخل المطعم مسلم وطلب أكل ماكانت فيه مشكلة .. الفكرة في حمئة المؤمن المتطرف )

صورة ٢ وفي مشهد لذيذ لشوية مؤمنين أبا عن جد مش مهم أنهم قاموا بضرب كلب معلق حتى الموت مع هيستريا ضحك .. المهم أن المسيحي كافر ..

* مش مهم فجر تقوى الحثالة بتكرار سرقة البنات والستات القبطيات ومش مهم خراب بيوتهم وتشتيت أسرهم وحزن ودموع وغضب الرأي العام ولا حياة لمن ينادي ..المهم المسيحي كافر ..

* مش مهم الدنيا تولع وتتحول من سلفية إلى خرابة أشباح تقوم الليل .. المهم رفع راية المسيحي كافر احنا حانضحك على بعض من يوم ماسمحت الدولة لسيطرة وتوغل تخلف الدراويش على كل المنابر ( مساجد و إعلام وصحف وثقافة وفنون ومدارس وغيره ) وربط الجهل بالإيمان باعتباره من متممات الجهاد القويم وقد طفح على المحروسة طاعون البلطجة السودة .. ومن كثرة الفشل أصيبت الشوارع بقرح فوضى الاخلاق اللي هي نتيجة طبيعية وحصاد علقم لبذرة مسمومة وبعدين نشتكي وزعلانين وعاوزين شعب سوى ومنتج ومتحضر طيب ازاي

بس برضه المسيحي لازم يفضل كافر والا الثوابت تختل

*فكرة المسيحي كافر دي ثقافة ومرجعية بدوية متخلفة بطول تاريخ استعبادي مظلم تمتاز به فقط الدول الدينية المرتاحة في تخلفها ..

* أما النفاق الروتيني هو تصريح لوزيرة الهجرة ” الله حامي مصر بآذان المساجد وأجراس الكنائس ودعوات البسطاء..” دا تصريح غير مسؤول إطلاقا لايليق بدولة المفروض أنها دولة لكنه يليق في عقدة مودة وتسلية على موائد الرحمن .. اللي يحفظ قوة وكيان أي دولة هو سيادة الدولة المدنية وسيادة القانون الحازم وضمير وانتماء الشعب العامل والمنتج ..

*للأسف أسوأ مافي المرحلة هو تراجع الفكر والفنون بشكل سلفي مرعب حتى لو بدا ظاهريا أنه يقاوم التخلف والتطرف لكن ضمنيا فيه حتة مواربة مش صريحة بشكل مباشر .. التجميل لن يفلح ابدا بل سيزيد الطين بلة ..

* المناخ الفاسد إنسانيا هو مناخ مش حر ولن يفرز ثقافة أو فن حر .. وتظل محاولات التنوير مخيفة ومهيجة للعتمة .. كل يوم وأنتم في رفض للتطرف

شاهد أيضاً

سلسلة مقالات “حياة أفضل تُعاش”

القس أرنست نادي أهداف مُحيية(4) مواصفات الهدف الذكي في الحلقات السابقة من سلسة مقالات “أهداف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *