السبت , أغسطس 13 2022

بسبب قانون 96.. البعض يقررون مغادرة كيبيك ويعقلون “نشعر وكأننا مجرمون”

كتبت ـ أمل فرج

لازال قانون 96، الخاص باللغة الفرنسية يثير القلق، والجدل، في كندا، خاصة بعد الانقسام الذي أحدثته واقعة ترحيل الطبيبة البيطرية في مقاطعة كيبيك؛ بسبب عدم إجادته اللغة الفرنسية، الأمر الذي أثار استياء الكثيرين.

وتتكرر المواقف المشابهة بين الحين، والأخر حتى أصبح قانون اللغة الفرنسية، ضمن القوانين التي تعالت المطالبات بالنظر فيه، ومراجعته.

وقد تعرضت كريستيا رونكويست لنفس المعاناة؛ حيث تقول بإنها عاشت في كيبيك لمدة 5 سنوات، ولكن بعد تغيير القانون الخاص باللغة الفرنسية، أصبحت مضطرة لمغادرة المقاطعة؛ حيث أن مستوى اللغة الفرنسية لديها ليس بالدرجة المطلوبة بعد، وعلقت بشأن هذا القانون “أنه قانون غير عادل، ويجعلنا نشعر وكأننا مجرمون”.

أثار قانون 96 اجدلا في الجمعية الوطنية في كيبيك، الثلاثاء الماضي، وقد أحدث خلافا بين جماعات حقوق السكان الأصليين، والناطقين باللغة الإنجليزية،

شاهد أيضاً

مجلس النواب

تعرف حزمة التعيينات الوزارية الجديدة بالحكومة المصرية كما أعلن مجلس النواب اليوم في جلسة طارئة

أمل فرج بعد جدل، وتكهنات حول حقيقة ما تردد بالأمس عن تعديلات وزارية مرتقبة، الأمر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *