الثلاثاء , يونيو 23 2020

الدولة تتجه لألغاء الأجازات الرسمية لتوفير 47 مليار جنية طبقا لرؤية مستشار صندوق النقد الدولى .

 الدكتور فخرى الفقى  مستشار  الصندوق الدولى
الدكتور فخرى الفقى مستشار الصندوق الدولى

الأهرام الجديد الكندى
قال الدكتور فخرى الفقى المستشار السابق لصندوق النقد الدولى، إن عدد إجمالي العطلات الإسبوعية تصل لـ 52 يوما في السنة، وهذه العطلة الأسبوعية لا يمكن المساس بها لأنها عرف في جميع دول العالم ويطلق عليها الـ holiday، أي اليوم المقدس.
وأوضح أن يوم العمل الواحد يقدر بـ6.7 مليارات جنيه من إجمالي 2 ترليون جنيه الناتج المحلي، لافتا إلى أن إجمالي الإجازات الرسمية بعيدا عن العطلات الإسبوعية،تقدر بـ 17 يوما بإجمالي نحو 115 مليار جنيه، أي ما يعادل 5.4% من إجمالي الناتج المحلي.
وطالب الفقي بتقليص عدد الإجازات الرسمية لتكون إجازة عيدي الفطر والأضحي ثلاثة أيام فقط، كما طالب بإلغاء إجازتي رأس السنة والمولد النبوي، من إجمالي الإجازات الدينية، وإلغاء إجازة تحرير سيناء، و23 يوليو من الإجازات القومية والاكتفاء باحتفالات ثورة يناير، و6 أكتوبر، وعيد العمال، إضافة إلى إلغاء إجازة شم النسيم مؤكدة أن إلغاء هذه الإجازات يوفر للدولة 47 مليار جنيه، أي ما يعادل 2.2% من إجمالي الناتج المحلي
وأضاف أن المرحلة القادمة تحتاج للإنتاج والعمل وهو ما تحدث عنه الرئيس عبد الفتاح السيسي، منوها إلى أن تقليل الإجازات خطوة نحو توفير الأموال المهدرة للناتج القومي.
وقد أوضحت مصادر داخل الدولة بأن هذا المقترح يتم دراسته من أجل الأستفادة منه للعبور بالدولة من هذا النفق المظلم

 

شاهد أيضاً

ترودو: الوباء منحنا فرصة عظيمة للتفكير في مستقبل بلادنا وإعادة تشكيله للأفضل

قال رئيس الوزراء جاستن ترودو أنه على الرغم من أن جائحة COVID-19 كان “تحديًا غير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *