الخميس , أكتوبر 21 2021
على جمعه

مفتى الجمهورية : "من أراد أن ينظر إلى رجل من أهل الجنة فلينظر إلى اللواء عبدالعزيز علي".

على جمعه
على جمعه

الأهرام الجديد الكندى
وجه الدكتور علي جمعة، مفتى الجمهورية السابق، شكرًا خاصًا لدولة الإمارات العربية، حكومة وشعبًا وقيادة، قائلًا: “شكرًا لمؤسسة خليفة بن زايد على تلك اللفتة التي تدل على ذلك الحب”.
وأضاف جمعة، في المؤتمر الصحفي لجمعية مصرالخير ومؤسسة الشيخ زايد لإعلان نجاح حملة إفطار مليوم صائم، أن النجاح في مؤسسة مصر الخير، مرتبط بحسم الإدارة والهمة، وكما ترون كيف تم الإعداد والتخطيط والمتابعة والمراقبة، وعندما تم الاتصال بيننا وبين مؤسسة خليفة بن زايد عرضنا عليهم فكرة “الكرتونة” لأننا كنا متخوفين من الإطعام، لأن له مشكلات كثيرة بعضها صحي وبعضها لوجيستي وبعضها تنفيذي، لكننا رأينا الإصرار في أن نصنع المشروعين معا وتم النجاح ليس فقط لأنه جمع الناس وأطعم من يحب، وجمع الناس مهم لإحداث الرأي العام وتحنين القلوب، فقد رأينا 15 ألف فرصة عمل تحرك المجتمع لكن الأهم من كل هذا المعاني الكامنة وراء هذا المشروع الذي كنا نتخوف منه والآن فتحت شهيتنا على أن يتكرر.
وتابع، قمنا بمليونية يومية في رمضان، وأتوجه بالشكر لوزارة التضامن وعلى رأسها الوزيرة غادة والي ونائبها خالد سلطان، وشكرا للجنود المجهولين الذين كانوا وراء هذا العمل بنجاح، وعلى رأسهم اللواء عبدالعزيز علي، وهو رجل من أهل الجنة، وسبقه جزء من جسده في الجنة، مضيفًا: “من أراد أن ينظر إلى رجل من أهل الجنة فلينظر إلى اللواء عبدالعزيز علي”.

شاهد أيضاً

تحذير من البنوك السعودية للمواطنين والوافدين من الوقوع فى هذا الأمر

حذّر أمين عام لجنة الإعلام والتوعية المصرفية في البنوك السعودية، ، من العمليات تحديث البيانات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *