الإثنين , سبتمبر 20 2021

الكونغرس يقر دعم نظام القبة الحديدية الإسرائيلي بـ 225 مليون دولار

سيذهب مبلغ التمويل لتجديد وتعزيز منظومة القبة الحديدة الصاروخية.

سارع الكونغرس الأمريكي إلى إقرار حزمة دعم مالي بقيمة 225 مليون دولار لدعم النظام الدفاعي الإسرائيلي المضاد للصواريخ المعروف باسم “القبة الحديدية”.

وقد أقر مجلس النواب التشريع قبل أن يذهب أعضاؤه في عطلتهم الصيفية التي تتواصل لخمسة أسابيع.

وكان مجلس الشيوخ قد تبنى التشريع أيضا في وقت مبكر من اليوم.

وسيذهب مبلغ التمويل لتجديد وتعزيز منظومة القبة الحديدية الصاروخية، التي استخدمت بكثافة لاسقاط العديد من الصواريخ والقذائف التي اطلقت من قطاع غزة ضد إسرائيل خلال الأسابيع الثلاثة والنصف الأخيرة من الحرب في غزة.

وجاء التصويت على المشروع بعد يومين من إعلان البنتاغون تسليم ذخائر لإسرائيل، وبعد انهيار سريع لهدنة إنسانية كان من المفترض أن تتواصل لـ 72 ساعة بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في غزة.

وجاءت نتيجة التصويت لصالح القرار بأغلبية كبيرة في مجلس النواب، حيث صوت 395 نائبا معه مقابل 8 نواب فقط ضده.

وسيرفع التشريع للرئيس الأمريكي باراك أوباما لتوقيعه.

يستخدم نظام القبة الحديدية الرادار وتكنولوجيا تعقب صواريخ متقدمة.

وكان أوباما أكد في مؤتمر صحفي في البيت الأبيض الجمعة دعمة لحق إسرائيل في الدفاع عن نفسها ، وكذلك على ضرورة حماية المدنيين الفلسطينيين في الوقت نفسه، مشيرا إلى أن نظام القبة الحديدية تجسيد محسوس للمساعدة الأمريكية “وللتأكد من أن إسرائيل قادرة على حماية مدنييها”.

ويستخدم نظام القبة الحديدية الرادار وتكنولوجيا تعقب صواريخ متقدمة وبطاريات مضادة للصواريخ تقوم باعتراض مسار الصواريخ القادمة أو قذائف الهاون واسقاطها.

وكان البيت الابيض قد طلب تخصيص مبلغ 176 مليون دولار للبرنامج للعام 2015، ولكن أعضاء مجلس الشيوخ ضاعفوا المبلغ.

ويعتبر التمويل الجديد جزءا من طلب تقدمت به الإدارة الأمريكية للكونغرس لتخصيص 3,1 مليار دولار على شكل مساعدات عسكرية لإسرائيل التي تعد أكبر مستفيدة في العالم من المعونات الأمريكية.

استخدم نظام القبة الحديدة بكثافة لاعتراض الصواريخ المطلقة من غزة باتجاه إسرائيل.

شاهد أيضاً

دولة عربية تقرر زيادة أسعار البنزين ورفع الدعم عن المازوت

نازك شوقى أعلن رئيس تجمع الشركات المستوردة للنفط في لبنان ، اليوم الجمعة، رفع الدعم بشكل رسمي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *