الأحد , فبراير 2 2020
الرئيسية / أخبار العالم / بالصور: الجالية العراقية الكندية تصيب وسط مدينة تورنتو بالشلل تضامنا مع ذويهم في الموصل
مدحت عويضة يحمل العلم الأشورى

بالصور: الجالية العراقية الكندية تصيب وسط مدينة تورنتو بالشلل تضامنا مع ذويهم في الموصل

 

نجح أبناء الجالية العراقية الأشورية في تنظيم مظاهرة رائعة

في وسط مدينة تورنتو وتحديدا أمام برلمان أونتاريو،

تجمع ما يزيد عن عشرة ألاف عراقي حاملين العلم الأشوري

والعلم العراقي والسرياني وغيرها من الأعلام القومية العراقية.

نظمت المظاهرة مجموعة من المنظمات الأشورية والعراقية المدنية بالأشتراك مع الكنيسة الشرقية

وحضر قساوسة الكنيسة الشرقية للمظاهرة، قاد المظاهرات

شباب وفتيات كلهم من الجيل الثاني ، أرتدي معظهم التيشرت الأبيض مكتوب عليه علامة “ن” في بعضها الصليب يحتضن حرف “النون”، وهي العلامة التي وضعتها

داعش علي بيوت المسيحيين في الموصل، حضر المظاهرة

حشد هائل جذبوا الإنتباه إليهم بشدة وحظي بتغطية إعلامية من الصحافة والقنوات الكندية، كان الشباب العراقي رائعون ومنظمون وكانت غالبية هتافاتهم

والكلمات التي ألقيت باللغة الإنجليزية، هتف شباب العراق هتافات متنوعة منها الذي يطالب بحماية المسيحيين في العراق

ومنها من أمتد لحماية باقي الأقليات كاليزيدة والصابئة والشبك والتركمان، ومنها من أطلق تحذيرات للعالم أن ما يجري اليوم في العراق سيحدث في كل أنحاء العالم

وأيضا تحذير للحكومة الكندية من وصول تهديدات داعش لكندا

كما طالب المتظاهرون بوصفهم كنديون سرعة تحرك كندا لإنقاذ مسيحي العراق

من التطهير العراقي بإرسال مساعدات إنسانية عاجلة للمهجرين من منازلهم IMG_5002 مساعدة كندا في توفير مناطق أمنه للمسيحيين في العراق. شارك في المسيرة عدد من أبناء الجاليات العربية وكان للجالية السورية حضور كبير، تحركت المسيرة من أمام برلمان أونتاريو إلي القنصلية الأمريكية وكان أولها مبني القنصلية الأمريكية وأخرها مبني برلمان أونتاريو لتصيب حركة المرور في وسط المدينة بشلل تام نظرا للعدد الهائل المشارك في المسيرة.
تواجد في المظاهرة اطفال الجالية بصورة ملفتة للنظر جاءوا يحملون في صدورهم أمال وآلام ذويهم عسي أن يسمع العالم صرختهم، ويسرع في مساعدة المضطهدين من بني شعبهم.

IMG_4996

IMG_4992

IMG_4997

الأهرام الجديد الكندي كان هناك مشاركا وداعما للمسيرة وعلي هامش المسيرة التقينا بالقيادي العراقي وأحد رموز الجالية العراقية بكندا الدكتور جورج وردة، سألناه عن طلباتهم والغرض من تنظيم المظاهرة فقال: الغرض هو أن يعرف الكنديين ماذا يجري لشعبنا هناك، والضغط علي الحكومة الكندية للقيام بدورها الإنساني تجاه المأساة والتطهير العرقي الذي يحدث لشعبنا في العراق.
وعن طلباتهم قال نطالب كندا والعالم بالإسراع في تقديم المساعدات الإنسانية للاجئين اليوم قبل غدا، كما نطالبها بصفتها بالمشاركة الدولية في إقامة منطقة آمنه لمسيحي العراق في سهل نينوي تجمعهم وكل الأقليات المضهدة، ونطالب العالم بالوقوف ومحارة داعش والقضاء عليها، كما أننا نطالب كندا بتبني ملف مسيحي العراق في الأمم المتحدة بصفتها دولة قائدة ورائدة في مجال حقوق الإنسان عبر تاريخها.
وعن اتصالاتهم بالحكومة الكندية أجاب الدكتور جورج، قمنا بالاتصال بكل المسئولين المعنيين في الحكومة الكندية بدءا من رئيس الحكومة مرورا بوزير الهجرة ومكتب الحريات الديية بكندا وغيرها، ولكن للأسف لم نتلقي رد حتي الآن من الحكومة الكندية.
وعن خطتتهم للتصعيد قال ننتظر عودة البرلمان الكندي للإنعقاد حيث هم بالاجازة الصيفية وسنتواصل مع كل أعضاء البرلمان ومن يمد له يده سندعمه في الانتخابات الفيدرالية القادمة 2015 ومن يتجاهلنا سيدفع الثمن غاليا وستذهب أصواتنا لمنافسية.
حضر المظاهرة السياسي المصري الكندي مدحت عويضة وقوبل بحفاوة بالغة من كل ابناء الجالية العراقية وقدموا الشكر له ولجريدة الأهرام الجديد الكندي، التي تعبر منارة كندية للحرية والعدل والمساواة.

شاهد أيضاً

زوجة مصرى بالسعودية تلقى بنفسها وأولادها فى النيل” تعرف على السبب”

نازك_شوقى محزن أن نقرىء هذا الخبر ففى الوقت الذى يسعى فيه الزوج لتوفير حياة كريمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *