الثلاثاء , سبتمبر 21 2021

المالكي يتهم الرئيس العراقي بالانقلاب على الدستور

تحدى المالكي دعوات السنة والأكراد وبعض الشيعة وإيران بالتنحي

أكد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي أنه لن يتخلى عن محاولته للفوز بولاية ثالثة في الحكم واتهم رئيس البلاد فؤاد معصوم بخرق الدستور وذلك في كلمة متلفزة شديدة اللهجة من شأنها أن تؤدي إلى تفاقم التوتر في البلاد.

وقال المالكي “سأقدم اليوم شكوى رسمية ضد رئيس الجهورية في المحكمة الاتحادية العليا لانه خرق متعمد ستكون له تداعيات خطيرة على العراق وستدخل البلاد في نفق مظلم “، مضيفاً “ان التجاوز على الدستور يدعونا الى الحيطة والحذر لان تصرف رئيس الجمهورية هو انقلاب على الدستور”.

وتحدى المالكي دعوات السنة والأكراد وبعض الشيعة وإيران بالتنحي لافساح المجال أمام تولي شخصية أقل استقطابا يمكن أن توحد العراقيين ضد مقاتلي الدولة الإسلامية.

“خرق متعمد”

ونبه المالكي البرلمان ورئاسة الجمهورية والمحكمة الاتحادية لخطر التجاوز على الدستور في هذه المرحلة، مضيفاً أن الخرق المتعمد للدستور من قبل رئيس الجمهورية ستكون له عواقب وخيمة وتصرفه هو انقلاب على الدستور والسيادة.

وطالب من البرلمان مساءلة رئيس الجمهورية، كما دعا أبناء القوات المسلحة والمتطوعين “للوقوف بوجه تنظيم داعش والدواعش من السياسيين”.

من جهة ثانية، نفى رئيس التحالف الوطني ابراهيم الجعفري تقديم اسم اي مرشح لمنصب رئاسة الوزراء، مضيفاً أن المحادثات مستمرة في هذا الشأن وهو ما يتنافى مع ما نقلته مصادر قبل قليل.

وعلى صعيد متصل، قالت الشرطة العراقية إن قوات خاصة موالية للمالكي نشرت في مواقع استراتيجية في بغداد ليل الأحد بعد إلقائه الكلمة المتلفزة.

وأضافت الشرطة إن القوات انتشرت أيضا عند المداخل الرئيسية للعاصمة.

شاهد أيضاً

دولة عربية تقرر زيادة أسعار البنزين ورفع الدعم عن المازوت

نازك شوقى أعلن رئيس تجمع الشركات المستوردة للنفط في لبنان ، اليوم الجمعة، رفع الدعم بشكل رسمي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *