الإثنين , سبتمبر 20 2021

أمريكا وإيران تحثان قادة العراق على تشكيل حكومة جديدة

أوباما يعلن تأييده للعبادي والمالكي يهاجم موقف واشنطن

00:03:08

باراك اوباما الرئيس الأمريكي

قال وزير الخارجية الأمريكي جون كيري اليوم الثلاثاء “إن قادة العراق بحاجة إلى استعادة ثقة المواطنين باتخاذ خطوات تدل على قوة عزيمتهم.” فيما هاجم رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي الادارة الأميركية بعد تأييدهل للعبادي رئيس الوزراء الجديد.

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص “جافا”، وأحدث الإصدارات من برنامج “فلاش بلاير”

اعرض الملف في مشغل آخر

حث وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، قادة العراق الجدد على تشكيل حكومة شاملة بسرعة.

وقال كيري إن الولايات المتحدة مستعدة لتقديم مساعدات كبيرة للعراق في قتال مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية.

وأضاف كيري أن الولايات المتحدة “تقف مستعدة لدعم الحكومة العراقية الجديدة بالكامل”، مطالبا رئيس الوزراء المكلف، حيدر العبادي، “بتشكيل مجلس وزراء جديد بأسرع ما يمكن”.

وقال إن المساعدات “ستكون محسوبة بدقة من أجل استقرار الوضع الأمني، وتوسيع النمو الاقتصادي، وتقوية المؤسسات الديمقراطية”.

وقد وردت تصريحات كيري في مؤتمر صحفي مع وزير الدفاع الأمريكي، تشك هاغل، في مدينة سيدني الاسترالية مع نظيريهما الأستراليين، وبعد بيان من الرئيس الأمريكي باراك أوباما كان قال فيه إن العراق اتخذ “خطوة واعدة للأمام” بعد تكليف حيدر العبادي بتشكيل حكومة جديدة

وهنأ أمين المجلس الأعلى للأمن القومي علي شمخاني الثلاثاء حيدر العبادي بتكليفه بتشكيل الوزارة، بحسب ما أوردته محطة تليفزيون العالم الإيرانية.

وكان مسؤولون إيرانيون قد قالوا مؤخرا إن إيران تعتقد أن نوري المالكي لم يعد قادرا على الحفاظ على تماسك بلاده، وإنها تبحث عن زعيم بديل لمكافحة المتمردين.

وشدد وزيرا الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، ونظيرته الإيطالية، فيديريكا موغيرني على الحاجة الملحة لتشكيل حكومة جديدة فورا في العراق، وحماية المدنيين من هجمات مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية.

وكان الوزيران قد ناقشا آخر التطورات في العراق في محادثة هاتفية. وأكدا أيضا على الحاجة إلى صد هجمات المسلحين، وإلى إجراءات دولية لحماية الأقليات والمدنيين العراقيين جميعهم.

تكليف العبادي

وكان الرئيس العراقي، فؤاد معصوم، قد كلف نائب رئيس البرلمان، حيدر العبادي بتشكيل الحكومة، مانحا إياه 30 يوما لتقديم التشكيل الجديد للبرلمان.

غير أن رئيس الوزراء الحالي، نوري المالكي، رفض تلك الخطوة، واتهم معصوم بانتهاك دستور البلاد.

وتعتقد إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما أن العراق بحاجة إلى قيادة جديدة، ليس فقط لمواجهة الأزمة الحالية المتمثلة في انتشار مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية، ولكن أيضا لاستعادة ثقة الشعب العراقي في الديمقراطية.

الرئيس العراقي فؤاد معصوم منح العبادي 30 يوما لتقديم تشكيلة الحكومة.

وقال جون كيري إن الحكومة الجديدة يجب أن تتحرك بسرعة لاتخاذ قرار بشأن مبادرات عدة جمدت في ظل حكومة المالكي، من بينها إصلاح قانون النفط الذي تأخر طويلا، والإصلاحات الدستورية.

وكان وزير الدفاع الأمريكي تشك هاغل قد قال في المؤتمر إن وزارته تدرس إرسال مزيد من المساعدات إلى قوات الأمن العراقية، ومن بينها قوات البيشمركة، التي تخوض الآن قتالا مع المسلحين الإسلاميين.

وقال هاغل إن التعاون بين بغداد وأربيل مشجع، وإن بلاده ستعتمد على ذلك للتوصل إلى أفضل السبل التي تستطيع بها دعم قوات الجيش العراقي.

شاهد أيضاً

دولة عربية تقرر زيادة أسعار البنزين ورفع الدعم عن المازوت

نازك شوقى أعلن رئيس تجمع الشركات المستوردة للنفط في لبنان ، اليوم الجمعة، رفع الدعم بشكل رسمي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *