الجمعة , سبتمبر 17 2021
وزير الخارجية الأمريكى

تراجع امريكا عن أتهام مصر بضرب ليبيا يؤكد تخبط أمريكا .

وزير الخارجية الأمريكى
وزير الخارجية الأمريكى

الأهرام الجديد الكندى
تعاني الإدارة الأمريكية المزيد من التخبط في التصريحات التي يصدرها المسئولون في الخارجية الأمريكية والبنتاجون، لاسيما فيما يخص فكرة تورط “مصر والإمارات” بالتدخل عسكريا في ليبيا وشن هجوم جوي على طرابلس خلال الأسبوع الماضي.
وكشفت مجلة “ديلي بيست” الأمريكية أن تراجع وزارة الخارجية الأمريكية، أمس الثلاثاء عن تصريح سابق لها يتهم مصر والإمارات بشن غارات جوية، على متشددين إسلاميين في ليبيا، هو محاولة لعدم إظهار واشنطن غير قادرة على احتواء الفوضى في ليبيا والعراق وسوريا، وأنها لم تعد لديها معلومات موثقة عن منطقة الشرق الأوسط، خاصة أن اتهام “القاهرة وأبو ظبى” لم يكن موثقا بدليل، مما دعا الخارجية إلى إصدار بيان ينفي أي تدخل خارجي في طرابلس، دون علم الولايات المتحدة، وفقا لما ذكره مسئولون لصحيفة “نيويورك تايمز”.
وفي السياق ذاته، رأى الخبير الأمريكى بمعهد “واشنطن” “إرك تراجر” أن أمركيا أخطأت في الحكم على أولويات أمن مصر، على حدودها الصحراوية في ظل عدم الاستقرار في ليبيا ونفور القيادة في القاهرة من الأوضاع هناك.

 

 

 

 

شاهد أيضاً

موعد انتهاء الموجة الرابعة لكورونا وبشرى بنهاية الفيروس

قال  الدكتور أحمد شاهين ، أستاذ الفيروسات بجامعة الزقازيق، إن مصر دخلت الموجة الرابعة منذ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *