الأربعاء , سبتمبر 22 2021

عبداللهيان: محادثاتنا مع السعوديين كانت “ايجابية وبناءة”

للسعودية وإيران مواقف متعارضة إزاء ما يجري في مناطق مجاورة كالعراق وسوريا والبحرين.

قال حسين أمير عبد اللهيان وكيل وزارة الخارجية الإيرانية إن المحادثات التي اجراها في الرياض الثلاثاء مع وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل كانت “ايجابية وبناءة.”

وكان المسؤول الايراني قد وصل الى العاصمة السعودية امس الاثنين، وذلك في أول زيارة لمسؤول ايراني رفيع للرياض منذ تولي الرئيس حسن روحاني سدة الرئاسة في إيران العام الماضي.

ولم ترشح تفاصيل كثيرة عن القضايا التي ناقشها عبد اللهيان مع المسؤولين السعوديين، لكن ثمة جملة من القضايا الاقليمية الملحة التي تتعارض فيها مصالح البلدين.

ويترك الخلاف المذهبي بين جمهورية إيران الإسلامية الشيعية والمملكة العربية السعودية السنية، أثره على العلاقات بين البلدين ومواقفهما المتعارضة إزاء ما يجري في مناطق مجاورة كالعراق وسوريا والبحرين.

بيد أن التطورات الأخيرة جعلت البلدين يجدان مصلحة مشتركة في مواجهة خطر جهاديي تنظيم الدولة الإسلامية المتنامي.

وكان كل من الرياض وطهران رحبا بتكليف مرشح التحالف الوطني الشيعي في العراق حيدر العبادي بتشكيل الوزارة العراقية الجديدة بدلا من رئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي.

ولكن الرياض ما زالت تبدي بعض التحفظات على العبادي الذي ينتمي الى نفس الحزب الذي ينتمي اليه المالكي.

وفي مايو/أيار الماضي قال وزير الخارجية السعودي إنه وجه دعوة لنظيره الإيراني محمد جواد ظريف لزيارة المملكة واجراء محادثات فيها، بيد أن إيران أوضحت لاحقا أن هذه الدعوة كانت لحضور لقاء إسلامي موسع وأن ظريف لم يتمكن من حضوره.

ولم يتطرق الاعلام السعودي الى زيارة المسؤول الايراني او المحادثات التي اجراها مع نظرائه السعوديين، ولكن وكالة رويترز نقلت عن عبداللهيان قوله “جرى الاجتماع في جو ايجابي وبناء للغاية.”

شاهد أيضاً

دولة عربية تقرر زيادة أسعار البنزين ورفع الدعم عن المازوت

نازك شوقى أعلن رئيس تجمع الشركات المستوردة للنفط في لبنان ، اليوم الجمعة، رفع الدعم بشكل رسمي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *