الثلاثاء , سبتمبر 21 2021

أوباما يحمل روسيا مسؤولية العنف في شرق أوكرانيا ويستبعد العمل العسكري

امتنع أوباما عن وصف التحركات الروسية الاخيرة بالغزو

حمل الرئيس الأمريكي باراك اوباما روسيا مسؤولية العنف في شرق أوكرانيا.

وقال إن الولايات المتحدة وحلفاءها سيبحثون سبل توسيع العقوبات الاقتصادية على روسيا بعد اتهامات لموسكو بنقل قوات إلى جنوب شرق أوكرانيا.

واتهمت عدة دول ومنظمات غربية الجيش الروسي بغزو مناطق جنوب شرق اوكرانيا دعما للانفصاليين الموالين لموسكو.

لكن أوباما امتنع عن وصف التحركات الروسي الاخير بالغزو.

واستبعد الرئيس الامريكي اللجوء إلى اي عمل عسكري ضد روسيا بسبب تحركاتها في أوكرانيا. وقال “اعتقد ان من المهم للغاية الادراك بأن الحل العسكري لهذه المشكلة لن يكون وشيكا.

وأضاف “اعتبر أن التحركات التي رأيناها في الأسبوع الماضي استمرارا لما كان يحدث منذ شهور”، مشيرا إلى ان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تجاهل فرص التوصل إلى حل دبلوماسي للنزاع”.

وقال إن روسيا لم تكن في عزلة من قبل مثل الوقت الحالي منذ الحرب الباردة.

ونشر حلف شمال الاطلسي “الناتو” صورا التقطت عن طريق الاقمار الاصطناعية توضح ما قال إنه توغل لقوات روسية في الاراضي الاوكرانية لمساعدة الانفصاليين الذين كانوا محاصرين في دونتسك ولوهانسك.

اجتماع طارئ للأطلسي

يعقد حلف شمال الاطلسي اجتماعا طارئا على مستوى السفراء يوم الجمعة تحضره كل الدول الاعضاء الـ 28 في الحلف اضافة الى اوكرانيا، وذلك لبحث تطورات الوضع في أوكرانيا، حسبما افاد مسؤول في الحلف الخميس.

وقال المسؤول إن الاجتماع سيعقد بطلب من اوكرانيا، ويأتي عقده عقب توجيه كييف اتهامات لموسكو بتقديم دعم عسكري مباشر للانفصاليين جنوب شرقي اوكرانيا.

يذكر ان اوكرانيا ليست عضوة في الحلف، ولكنها تتواصل معه من خلال هيئة يطلق عليها مفوضية الاطلسي – اوكرانيا.

كما اتهم المندوب الاوكراني لدى منظمة الامن والتعاون الاوروبي الجيش الروسي بالتعاون مع الانفصاليين في شرق اوكرانيا للسيطرة على ميناء نوفوازوفسك على الساحل الشمالي لبحر أزوف.

وقال المندوب الاوكراني ايهور بروكوبشوك في اجتماع عاجل لمنظمة الامن والتعاون الاوروبي في العاصمة النمساوية فيينا إن القوات الروسية بالتعاون مع قوات الانفصاليين قد سيطروا على الميناء وعدة بلدات مجاورة مطالبا دول المنظمة بدعم بلاده في صد العدوان.

وقال المندوب الروسي لدى المنظمة إنه لا وجود لاي جنود او معدات روسية داخل اوكرانيا باستثناء عشر جنود دخلوا الاراضي الاوكرانية قبل ايام دون قصد.

انكار روسي

بعثة مراقبين تابعة لمنظمة الامن والتعاون الاوروبي شرق اوكرانيا

من جانبه تعهد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بمواصلة ما سماه امداد شرق اوكرانيا بالمساعدات الانسانية.

وكانت روسيا انكرت الاتهامات الاوكرانية وقالت إنه ليس لها اي وجود عسكري داخل الحدود الاوكرانية.

قتلى في دونيتسك

قتل 15 مدنيا في قصف طال بعض احياء مدينة دونيتسك شرقي اوكرانيا الخميس، حسبما افادت ادارة المدينة.

ووصفت الادارة في بيان نشرته على موقعها الالكتروني الوضع في دونيتسك بأنه “حرج للغاية.”

يذكر ان دونيتسك تعرضت في الاسبوعين الاخيرين لقصف مدفعي شديد فيما تحاول قوات حكومة كييف طرد الانفصاليين الموالين لموسكو منها.

وكان الانفصاليون قد اعلنوا استقلال المدينة، واسسوا “جمهورية دونيتسك الشعبية” فيها.

ويسعى الانفصاليون الى الحاق دونيتسك بروسيا.

كما نفت وزارة الدفاع الروسية في وقت لاحق الادعاءات التي تسوقها كييف وواشنطن حول تورط القوات الروسية بشكل مباشر في القتال الدائر في شرقي اوكرانيا بين القوات الاوكرانية والانفصاليين.

وقال ايغور كوناشينكوف الناطق باسم وزارة الدفاع بموسكو إن تلك الادعاءات “لا علاقة لها بالواقع” وان الوحدات العسكرية التي ذكرها الامريكيون تقوم “بتمارين تكتيكية لوحدها.”

اما المندوب الامريكي لدى المنظمة فاكد للصحفيين في مؤتمر صحفي على هامش الاجتماع ان المعلومات تؤكد وجود اعداد متزايدة من القوات الروسية في شرق اوكرانيا.

وقال دانييل باير إن هناك حشود من الدبابات والاليات المدرعة الروسية تخترق الحدود باتجاه الاراضي الاوكرانية جنوب شرق البلاد.

واضاف باير ان ذلك يشير الى وجود هجوم مضاد للقوات الروسية على المنطقة وغزوا مباشرا للاراضي الاوكرانية وهو ما يشكل خرقا للقوانين الدولية وقوانين منظمة الامن والتعاون الاوروبي.

في هذه الاثناء قال حلف شمال الاطلسي “الناتو” إن هناك نحو 1000 جندي روسي داخل الاراضي الاوكرانية بالفعل.

وقال ضابط في مركز قيادة “الناتو” في بلجيكا “تقديراتنا تشير الى وجود ما يزيد عن الف جندي روسي بالفعل في جنوب شرق اوكرانيا حيث يدعمون الانفصاليين ويقاتلون الى جانبهم”.

اتهامات لروسيا

وكان مجلس الامن القومي الاوكراني الذي انعقد بشكل طاريء صباح الخميس في العاصمة كييف قد اكد احتلال القوات الروسية بالتعاون مع الانفصاليين ميناء نوفوازوفسك وعدد من البلدات المجاورة معتبرا ذلك غزوا صريحا من جانب روسيا.

وأكد المجلس ان القوات الروسية بالتعاون مع الانفصاليين يشنون هجوما مضادا شرقي البلاد بعدما كانت القوات الاوكرانية تحاصر الانفصاليين في دونتيسك ولوهانسك.

شاهد أيضاً

دولة عربية تقرر زيادة أسعار البنزين ورفع الدعم عن المازوت

نازك شوقى أعلن رئيس تجمع الشركات المستوردة للنفط في لبنان ، اليوم الجمعة، رفع الدعم بشكل رسمي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *