الأحد , ديسمبر 5 2021

عنصر منشق من أنصار بيت المقدس يؤكد الجيش المصرى كبد التنظيم خسائر كبيرة .

أنصار بيت المقدس 2

الأهرام الجديد الكندى
صرح جهادي منشق عن جماعة “أنصار بيت المقدس”، لموقع “المونيتور” الأمريكي، أن الجيش المصري كبد الجماعة الإرهابية خسائر كثيرة في أسلحتها وعتادها.
وتابع الجهاديّ المنشق، أنّ الجيش جفف منابع الأسلحة، ما أضعف تحرّكات بيت المقدس، وزاد من قلق الجماعة من الاندثار وموت أفكارهم، لذلك فإنهم يحاولون التحرّك في أيّ اتّجاه يعطيهم أملا للبقاء على الساحة عن طريق تحرّكات لها أهداف إعلاميّة.
ونقل الموقع عن مصدر أمني قوله “إن عمليات التنظيم محاولة لشن حرب نفسية، وإعطاء رسائل للعالم بأنّهم ما زالوا على الساحة، فضلاً عن إذاعة الإشاعات بعدم استقرار الوضع الأمن في مصر، ممّا يعني توجيه ضربات إقتصاديّة وأمنيّة للحكومة في شكل انتقاميّ، وذلك لن يحدث، وفقاً للروح القويّة للشعب المصريّ وحكومته بالقضاء على الإرهاب والتشدّد في كلّ أشكاله”.
وأجرى الموقع لقاء مع بعض المثقفين والشباب في رفح، وقال بعضهم إنّ أحد أهداف هجوم بيت المقدس على المدنيين، محاولة السيطرة على المجتمع وتحويله إلى تابع لهم عن طريق التهديد وبث الخوف في نفوس الأهالي، وأكّدوا على خطورة تفشى ظاهرة “الذبح”، بحيث يقوم بعض المنتقمين من الأهالي بذبح خصومهم في الخفاء، بعيداً عن القانون، خصوصاً أنّ المجتمعات القبليّة يسودها التعصّب والشكل الإجراميّ في الانتقام.
ولاحظ مراسل الموقع أن الرسالة الأقوى في حديث أهالي سيناء هي رفضهم بكلّ الطرق ترك الإرهاب ذي الأيدولوجيات المتطرّفة ينتشر في سيناء، في حال استمرّت قوّات الأمن في التّعامل مع أهالي سيناء بسياسة التخوين والتهميش، في ظل الأماني بنجاح الجيش على القضاء على بيت المقدس من الجذور.

 

 

شاهد أيضاً

زوجة تنتحر بعد 24 ساعة من زفافها ، وزوج أخر ينتحر بسبب عجزه بالدخول بزوجته

نازك شوقى ألقت عروس بنفسها من غرفة نومها بالطابق الثالث بمنطقة البدرشين، وتم نقلها إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *