الخميس , سبتمبر 29 2022

سيدة أردنية تهرب من الأردن بسبب مشاكل زوجية ليتم اغتصابها مرتين بالقاهرة

اردنية

الأهرام الجديد الكندى
روت سيدة أردنية تم الاعتداء جنسيا عليها في القاهرة، تفاصيل اغتصابها من قبل شاب، بعد أن تقطعت بها السبل في العاصمة المصرية ولم تجد مأوى سوى غرفة على سطح إحدى البنايات.
وقالت السيدة لصحيفة “اليوم السابع” إنها “تركت بلدها وقررت السفر إلى مصر بسبب المشاكل الزوجية المتكررة، ولم تعلم أن المشاكل ستلاحقها فى القاهرة، بعدما استنفذت جميع أموالها وأصبحت بلا مأوى تتجول فى الشوارع، حتى تعرفت على شاب داخل “نت كافية” عرض عليها مساعدته عن طريق توفير غرفة لها بسطح أحد المنازل”.
وأشارت إلى أنها “فوجئت بصاحب الغرفة يقتحم المكان ويغتصبها بعد أيام من تعرضها للاغتصاب أثناء تواجدها بموقف للميكروباص، حيث استقلت سيارة برفقة 3 شباب ذهبوا بها إلى مكان ناء وتعدوا عليها جنسيا”.
وتقول الضحية، “عشت أياما قاسية في القاهرة بعدما نفدت جميع أموالي، حيث كانت صديقة لي تساعدني بالمال بين الحين والآخر، وفي ذات ليلة كنت أتجول بشوارع مدينة نصر والنوم يداعب جفون عيني، حيث إنني لم أنم منذ يومين، ولم أجد مكانا أذهب إليه، فلم يكن لدي سوى 25 جنيها، حتى فكرت في النوم بالشارع، وأثناء تجولي شاهدت نت كافيه فدخلت المكان واستأجرت جهاز كمبيوتر لمدة ساعة للجلوس عليه، وأثناء تصفحي الإنترنت، شاهد شاب كان يجلس بالقرب مني أن النوم يداعبني ورأسي تتمايل، فاقترب مني وسألني إذا كنت أريد مساعدة، فشرحت له قصتي وأنني لم أنم منذ يومين، وتوسلت إليه أن يوفر لي مكانا للاستراحة به، فتعاطف معي وقرر مساعدتي خاصة بعدما علم أنني لست مصرية”. وتضيف الضحية، “تحركت مع الشاب إلى العقار الذي يقطن به، بعدما أكد لي أن أعلى المبنى توجد غرفة بالسطح يقطنها شاب صديقه، ولا يأتي إليها إلا في الصباح، وعرض علي أن أستريح بها حتى الصباح لحين توفير مكان آخر، وصعدت معه العقار ولا أشعر بنفسى بعدما هزمنى النوم، وعندما وصلت إلى الغرفة اكتشفت أنها بدون مرافق فلا يوجد شىء فيها، فأحضر لى الشاب (مرتبة) ووضعها على الأرض حتى أنام عليها، ثم طلبت منه شراء علبة سجائر لى، حيث إننى لن أستطيع نزول 5 طوابق وصعودها مرة أخرى، وبالفعل ذهب الشاب وعاد إلى بالسجائر وتركنى وانصرف، ونظرا للإرهاق والتعب فلم أقدر على خلع ملابسى فوضعت حقيبتى أسفل رأسى ونمت، ثم بدأت أشعر أن أحد يلمس قدمى، ففتحت عينى بصعوبة واكتشفت وجود شاب غريب بالغرفة يحاول تجريدى من بنطالى، فحاولت منعه، لكنه كان عنيفا فنجح بالفعل فى خلع بنطالى وما أسفله، مستغلا عدم قدرتى على المقاومة بسبب الإرهاق الشديد، واكتشفت بعد ذلك أننى أصبحت عارية من أسفل، ثم خلع الشاب ملابسه تماما وبدأ يلامسنى، وحاولت مقاومته دون فائدة، انهالت دموعى وتوسلت إليه يرحم ضعفى فلم يشفع لى ذلك، فقلت له: دخيل لك الله تتركنى فرفض، ولم يغادر الغرفة حتى اغتصبنى، وعرفت منه أنه صاحب المكان”.
وتكمل الضحية “استولى المتهم على ملابسى وخرج بها من الغرفة بعد اغتصابى، وحاولت الخروج من المكان لكنى لم أستطع، حيث إن نصفى الأسفل عار تماما، ولا أجد ما أستره به، وجلست نحو ثلاث ساعات أبكى، حتى عاد نفس الشخص إلى وأشهر آلة حادة فى وجههى وطلب معاشرتى مرة أخرى، وعندها كنت قد فقدت القدرة تماما على التحرك من مكانى، بينما كان وجه المتهم تظهر عليه ملامح الغضب وجسدى يرتجف أمامه، وعندها قلت له افعل ما تشاء على أن تتركنى بعد ذلك، وبالفعل سلمت له نفسى حيث عاشرنى للمرة الثانية ثم أعطانى ملابسى وخرجت من المكان وتوجهت إلى قسم الشرطة، وحررت محضرًا بالواقعة، ثم عرضونى على النيابة حيث حضر معى المستشار أحمد مجدى عبد الغنى مدير نيابة مدينة نصر، إلى مكان الواقعة وعاين المكان بنفسه، ثم أحضر قوة أمنية من القسم طاردوا المتهم وألقوا القبض عليه”.
وكشفت تحريات وتحقيقات اللواء محمد قاسم مدير مباحث القاهرة، أن المتهم يدعى “محمد. ا” سبق اتهامه فى 28 واقعة اغتصاب آخرها التعدى الجنسى على فتاة وفقدها غشاء بكارتها، وأحاله اللواء على الدمرداش مدير أمن العاصمة للنيابة، حيث قرر المستشار أحمد مجدى عبد الغنى مدير نيابة مدينة نصر، حبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات.

 

شاهد أيضاً

رحيل 4 أطباء مصريين حديثى التخرج.. ومازالت دماء المصريين تملىء الطرقات

لا يمر يوما على الشعب المصرى إلا ويفاجىء بخبر رحيل خيرة شبابه نتيجة حوادث الطرق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *