الثلاثاء , نوفمبر 30 2021

شباب كريستيان: تهاجم الأنبا رافائيل يتعامل بمنطق أنه البطرك الحالى .

11

 

الاهرام الجديد الكندى
فتحت حركة شباب كريستيان للاقباط الأرثوذكس النار على نيافة الانبا رافائيل بعد العديد من الشكاوى التى وصلت اليها حيث أكد القائم على الحركة ومؤسسها المهندس نادر صبحى سليمان سوريال بأنه ورد
ورد الينا بالبريد الالكترونى لحركة شباب كريستيان و الخاص بالمراسلات من شعب كنيستنا الارثوذكسية من كافة انحاء الجمهورية بعض الشكاوى من شعب الكنيسة ومن بعض الكهنة حيث جاء الينا الأتى:-
نيافة الانبا رافائيل هل يتعامل من منطلق انة البطرك الحالى و لا يعترف بوجود قداسة البابا؟ حيث قام نيافتة بعمل شىء و هو ليس من حقة و هو قام بمنح الاخ / فؤاد شفيق رتبة الارشدياكون منذ 15 يوم . مع العلم ان نيافتة اسقف عام لكنائس وسط القاهرة الخاضعة لايبارشية قداسة البابا تواضروس الثانى ولا يحق لة على الاطلاق قيامة بهذا العمل وليس من صلاحياتة وان دل فيدل على انتهاز فرصة وجود قداسة البابا تواضروس بالخارج الان ووضعة امام الامر الواقع عند عودتة و كما تعودت الكنيسة دائماً التكتيم على اى اخطاء و تمر و كأنها لم تكن.
ثانيا:- من جانبنا حركة شباب كريستيان تواصلت مع نيافة الانبا رافائيل منذ اربعة ايام و عرضت علية الامر ووضحت لنيافتة ان من الضرورى الرد على هذة الشكاوى فى بيان رسمى حتى لا تفقد الحركة مصدقيتها مع شعب كنيستنا الارثوذكسية وكان جواب نيافتة الامر لا يستحق الرد و ماتشغلوش بالكم …!!!!! مما يثير التعجب والدهشة قولت لة يا سيدنا وقال مؤسس الحركة لنيافة الأنبا رافائيل مش هينفع التعتيم د على المواضيع فبهذا الشكل سوف يتم التشكيك فى مصداقية الحركة و امانتها ونحن نطالب برد طقسى يعطى للاسقف العام الحق فى قيامة بهذا العمل او هل قداسة البابا على علم بذلك؟ أو اعطى الى نيافتك الحل و البركة و السماح بالقيام بة نظراً لغيابة؟ وبالرغم من ذلك لم يعلق نيافة الانبا رافائيل ..
اخيراً:- حركة شباب كريستيان للاقباط الارثوذكس تطلب من نيافة الانبا رافائيل و من الكنيسة الرد فى بيان رسمى على شعب كنيستنا الارثوذكسية بخصوص هذا الشأن حيث ان من حبقق الشعب ان يختار راعية وايضاً ما بنى على باطل فهو باطل و على سبيل المثال قداسة البابا شنودة الثالث اثناء تحديد اقامتة بالدير و تعين اللجنة الخماسية من خمسة اساقفة قامت اللجنة فى ذلك الوقت برسامة اكثر من 34 كاهن و بعد عودة مثلث الرحمات قداسة البابا شنودة الثالث بشلحهم جميعاً و عدم الاعتراف بهم لعدم وجودة بالكرسى فى ذلك الوقت وكان قراراً منفرداً و بدون مجمع مقدس.

شاهد أيضاً

العلماء يصرحون بمعلومات جديدة حول المتحور الجديد لكورونا

أمل فرج وسط ترقب وقلق من العالم بشأن المتحور الجديد “أوميكرون”، خاصة وأنه لم يتمكن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *