الخميس , نوفمبر 4 2021
السيسى وأردغان

صحيفة تركية تكشف بالصور والمستندات كذب أردوغان .

2

 

الأهرام الجديد الكندى
قالت صحيفة تودايز زمان التركية إن هناك تناقضا بين موقف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان المناهض للانقلاب وموقفه المغاير من الرئيس الباكستاني الأسبق برويز مشرف، رغم أن الأخير قاد انقلابا أيضا، واستدلت بمانشيتات وأخبار قديمة لإبراز حفاوته بمشرف.
وأضافت: ” صحيفة ديلي صباح التركية نقلت مؤخرا عن أردوغان قوله خلال تواجده بنيويورك لحضور الجمعية العامة للأمم المتحدة : “لن أجلس في مائدة واحدة مع قائد انقلاب”..مشيرا إلى عبد الفتاح السيسي”.
ولفتت إلى أن صحفا تركية وصفت موقف أردوغان من الرئيس المصري بـ “الدرس التاريخي”، و”الموقف التاريخي”، لكن تودايز زمان اعتبرت موقف أردوغان مناقضا لموقفه من مشرف. واستدلت ببعض المانشيتات والأخبار القديمة، التي تبرز ذلك المعنى:
” الرئيس برويز مشرف يرحب بأردوغان”( 16 يونيو 2003).
“مشرف يرسل خطابا إلى أردوغان قال خلاله: ” أصدقاؤنا الأتراك يساعدوننا في معرفة إسرائيل بشكل أفضل(25 أغسطس 2003).
“مشرف يلتقي بأردوغان في أنقرة”،
“حزب العدالة والتنمية يصفق للرئيس الباكستاني داخل البرلمان التركي”(20 يناير، 2004).
“مشرف يشهد حفل زفاف ابنة أردوغان”(11 يوليو 2004).
يذكر أن مشرف انقلب على نواز شريف عام 1999 على خلفية اتهامه له بمحاولة إسقاط الطائرة التي كانت تقله قادمة من سريلانكا. ونصب نفسه رئيسا لباكستان في أعقاب استفتاء شعبي في السادس والعشرين من يونيو 2001 .
وكان أردوغان قد ذكر في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة: ” ينبغي احترام حق الشعوب في الاختيار في صندوق الاقتراع، أما في حالة اختيار دعم الانقلاب، فلماذا إذن وجدت الأمم المتحدة؟”.
وأردف أردوغان: ” مجددا، يتم توجيه اتهامات بدعم الإرهاب إلى المعترضين على عمليات القتل في العراق وسوريا، وقتل الديمقراطية في مصر..لم تفعل الأمم المتحدة والدول الديمقراطية شيئا، واكتفت بمشاهدة الأحداث مثل الإطاحة بالرئيس المصري المنتخب، وقتل آلاف الأشخاص الذين أرادوا الدفاع عن أصواتهم الانتخابية..لكن الشخص الذي نفذ هذا الانقلاب يتم شرعنته”.
وأصدرت الخارجية المصرية قد أصدرت بيانا استنكرت خلاله تصريحات أردوغان، واصفة إياها بالأكاذيب، واتهمت الرئيس التركي بالعمل على إحداث انقسام في الشرق الأوسط لدعم جماعات إرهابية.
الصحيفة التركية قالت إنها كانت سباقة في إطلاق وصف “انقلاب” على أحداث 3 يوليو حيث قالت: ” لا يمكن وصف ما حدث في مصر إلا بالانقلاب..الانقلابات شيء بشع، لا يمكن اعتبار أي انقلاب ثورة، الانقلاب في أي مكان هو ثورة مضادة”

شاهد أيضاً

تدهور خطير فى صحة الفنانة سهير البابلى ، وزوج ابنتها تأكل من خلال أنبوب ، وتحتاج للدعاء

تدهورت الحالة الصحية للفنانة سهير البابلى خلال الساعات الماضية حيث قال الدكتور رضا طعيمة زوج …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *