الخميس , ديسمبر 2 2021

الأكراد يهددون تركيا بنقل معركتهم مع داعش الى أسطنبول .

صوره ارشيفيه
صوره ارشيفيه

الأهرام الجديد الكندى
هددت الحركة الوطنية الكردية للتغيير السلمي في سوريا الحكومة التركية بنقل المعركة من عين العرب ( كوباني) الى اسطنبول وانقرة، واتهمت تركيا بمحاصرة عين العرب مع داعش ومنع الاكراد من الدفاع عنها، نافية ان يكون مسلحو داعش قد سيطروا على كوباني بالكامل.
وقال الامين العام للحركة الوطنية الكردية للتغيير السلمي علي اومري لقناة العالم الاخبارية : تحتدم المعارك في منطقة عين العرب في المدخل الشرقي في بعض الاحياء الصغيرة للمدينة، حيث دخلت بعض عناصر التنظيم الارهابي داعش الى حييْن (اثنين) صغيرين في المدخل الشرقي لعين العرب وتحاول بالمدفعية والقصف الصاروخي ضرب الاحياء الاخرى.
واضاف اومري: اما في المدخل الجنوبي، اؤكد لقناتكم مرة ثانية ان المدخل الجنوبي لمنطقة كوباني (عين العرب) هو بيد قوات وحدات الحماية المدافعة عن عين العرب، ولم يستطيع عناصر التنظيم الارهابي الدخول الى المدخل الجنوبي.
وتابع: ان المعارك محتدمة جدا، وخاصة في المدخل الشرقي، وحتى في الاحياء الصغيرة التي دخلوها، وهما اثنان، ولم تتم السيطرة على هذين الحيين من قبل التنظيم الارهابي داعش.
واكد اومري ان قوات وحدات الحماية تتعامل معهم بحرب عصابات مباشرة، والقتال قريب معهم بشكل مباشر، بينما الحكومة التركية تمنع اي مقاتل من النزول الى عين العرب للدفاع عنها.
واكد الامين العام للحركة الوطنية الكردية للتغيير السلمي علي اومري: نستغرب تصريح بان كي مون عندما يقول نريد مساعدة عين العرب، متسائلا كيف سيتم مساعدة عين العرب وهي محاصرة من قبل الجيش التركي والتنظيم الارهابي داعش، متوقعا زيادة في الحصار من قبل الجيش التركي.
واتهم اومري حكومة اردوغان بانها مجرمة وقاتلة للشعب السوري وخاصة ما اسماه الشعب الكردي، موضحا: نحن نعرف مفاوضات الحكومة الاردوغانية الاخوانية، هي تريد من مقاتلينا الاكراد مقابل ان تسمح لهم بالنزول للدفاع عن عين العرب، ان تحقق مكاسب سياسية وعسكرية، وتريد مفاوضة الاكراد لمحاربة داعش ومحاربة الجيش السوري.
وتابع اومري: ونحن من خلال قناتكم نعلنها صراحة ولم يعد شيئا خافيا، وحدات حماية الشعب الكردي والشعب الكردي السوري في سوريا كاملا هو مع الدولة السورية والحكومة السورية الشرعية، وسيدافع عن كوباني ورأس العين والحسكة والقامشلي وعن دمشق وعن درعا.
وتابع: لن نتنازل عن اي شبر من سوريا كأكراد سوريين، وان استطعنا وسنستطيع باذن الله سننقل المعركة من كوباني الى اسطنبول، والى انقرة، ولن تستطيع حكومة اردوغان منعنا من الدفاع عن وجودنا الكردي والدفاع عن شرفنا وعرضنا ونساءنا واطفالنا مقابل هذه التنظيمات الارهابية الداعشية التي تمولها حكومة اردوغان.
وشدد اومري على ان الارهاب هو ارهاب، سواء على حدود الجولان المحتل، وفي الحسكة وعين العرب، وفي الموصل، متسائلا لماذا طيران التحالف الدولي بقيادة اميركا التي صنعت هي الارهاب، لماذا يقصف مناطق دير الزور، ولا يقصف الشريط الحدودي في الجولان المحتل والعناصر الارهابية الموجودة هناك بدعم من اسرائيل، وفي عين العرب.
واكد الامين العام للحركة الوطنية الكردية للتغيير السلمي علي اومري ان هذا دليل على ان الكيان الصهيوني وحكومة اردوغان هما وجهان لعملة واحدة وبدعم اميركي وتواطؤ اوروبي، منوها الى ان هناك اتفاقا لم يعد سريا ما بين اوروبا واميركا وحلفاءها، على انهاء الوجود السوري في هذا الشريط، ومحاولة اقامة شريط ومنطقة آمنة وعازلة كما يسمونها، ويحلم اردوغان بها على الشريط الحدودي السوري التركي.

شاهد أيضاً

السعودية تحذر مؤسساتها المالية من التعامل مع عدد من الدول

ذكرت مصادر صحفية أن وزارة الخارجية السعودية خاطبت الجهات الرسمية في المملكة للحذر والاحتياط في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *