الأربعاء , يناير 5 2022

السيسى يتحدث عن الألتراس فيفاجىء الجميع بما قاله .

السيسى

الأهرام الجديد الكندى
التقى الرئيس عبدالفتاح السيسي، الاثنين، بمقر رئاسة الجمهورية، بعدد من الشباب الذين قاموا بطرح مبادرات مجتمعية تستهدف النهوض بمختلف القطاعات التنموية في الدولة، والتي تتنوع فيما بين العمل الخيري، ومكافحة ظاهرة التكدس المروري، والاهتمام بالمحافظات المصرية التي كانت اقل حظا في التنمية فيما مضى، فضلا عن الارتقاء بالذوق العام، وتجتمع كافة تلك المبادرات تحت مظلة مبادرة «اسمعونا.. فيه أمل».
وقال السفير علاء يوسف، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، إن الشباب المشارك في اللقاء عبروا عن سعادتهم لإتاحة الفرصة لطرح مبادراتهم ورؤاهم إزاء العديد من شواغل المجتمع المصري، التي تتعلق في المقام الأول بتيسير حياة المواطنين، والانتقال إلى مستقبل أفضل، وأعربوا عن رغبتهم في المشاركة في العمل الوطني عبر إثراء الجانب التنموي والمجتمعي في حياة المصريين.
وأضاف المتحدث الرسمي أن الرئيس رحب بالحضور، منوهاً إلى أن الشباب هم من يملكون الأمل والقدرة على الإنجاز، بما لديهم من وعي وحماس وهمة يتعين توظيفها في إطارها السليم، مؤكداً على حرص سيادته على توجيه كافة مؤسسات الدولة للتعاون مع المبادرات الشبابية الهادفة.
واستعرض الشباب المشاركين في الاجتماع مختلف المجالات التي تُعنى بها مبادراتهم والتي تضمنت الاهتمام بأهالي سيناء، ومحاولة النهوض بالقرى الفقيرة، ولا سيما في وسط سيناء، فضلا عن توفير فرص العمل لأهالي وشباب سيناء.
ووجه الرئيس بدراسة وتنفيذ عدد من المقترحات التي تم طرحها في هذا الصدد، ومن بينها دراسة إنشاء مدارس للمعلمات في سيناء، والتنسيق مع وزارتي السياحة والشباب والرياضة لتنظيم وتسيير رحلات لطلاب مدارس سيناء، وكذا مرسى مطروح وسيوه، إلى القاهرة للتعرف على المعالم الأثرية والحضارية بالقاهرة، وذلك من خلال آلية منتظمة ومستمرة.
وفيما يتعلق بتوفير فرص العمل لأهالي سيناء، نوه السيسي إلى مشروعات الاستزراع السمكي في سيناء، فضلا عن تنمية بحيرة البردويل وتطهير بواغيزها، وتطوير ميناء العريش، وكلها مشروعات سوف تساهم في توفير العديد من فرص العمل، بالإضافة إلى ما سيوفره مشروع تنمية منطقة قناة السويس من فرص عمل لأهالي سيناء ومحافظات القناة. وأضاف السيد الرئيس أن تحقيق الأمن في سيناء سييسر من جهود التنمية فيها، ولاسيما فيما يتعلق بإمكانية إنشاء العديد من المصانع هناك، مثل مصانع الأسمنت والرخام.
كما تم أثناء اللقاء طرح عدد من المقترحات، ومن بينها الاهتمام بالبعد الاجتماعي في المشروعات القومية الجاري تنفيذها وللعاملين فيها، والاستفادة من رسائل الماجستير والدكتوراه بالجامعات المصرية، وتشكيل قاعدة بيانات للمبادرات الإيجابية للشباب يتم التعريف بها وطرحها إعلامياً، وإعادة تنظيم المجتمع المدني وتفعيل العلاقة بين الدولة والمنظمات الأهلية. وقد أشاد السيد الرئيس بالجهود الأهلية لتنمية المجتمع، ولاسيما من خلال إنشاء وتجهيز المستشفيات والمدارس، والمساهمة في الارتقاء بجودة خدماتها المقدمة للمواطنين.
وأشاد الرئيس بدور المرأة المصرية ووعيها الذي انعكس في حجم ومستوى مشاركتها السياسية، منوهاً إلى ضرورة أن تولي المبادرات المختلفة للشباب اهتماماً خاصاً بالنهوض بأوضاع المرأة المصرية، ولاسيما على صعيدي الصحة والتعليم.
ومن جانب آخر، أشاد الحضور ببيان التهنئة الذي وجهه الرئيس للنادي الأهلي وجماهيره بمناسبة فوزه بكأس الكونفدرالية الإفريقية، وما تضمنه من إشادة بالسلوك المنظم الذي اتبعه الجمهور للتعبير عن حماسه وتشجيعه لفريقه حتى تحقيق الفوز.
وذكر الرئيس أن روابط مشجعي الأندية لديها قدرات على التعبئة والتنظيم يمكن توظيفها في الإطار السليم لإبراز وجه مصر الحضاري، وبما يمثل قيمةً مضافةً للدولة المصرية.
وقد طرح شباب المبادرة أثناء الاجتماع عدة أفكار تتعلق بالتغلب على ظاهرة الازدحام والاختناق المروري وكذا لتطوير موقع الكتروني مشابه لمواقع التواصل الاجتماعي لاستقبال شكاوى المواطنين المختلفة بشأن الخدمات والمرافق وغيرها. وقد وجه السيد الرئيس بدراسة كافة هذه المقترحات للنظر في إمكانية تنفيذ بعضها في إطار العمل على إيجاد حلول لمشكلة التكدس المروري.
وعلى صعيد الارتقاء بالذوق العام، وجّه الرئيس بتنفيذ عدد من المقترحات التي أبداها شباب المبادرة، ومن بينها تجميل محور قناة السويس بجداريات من إبداعات طلبة كلية الفنون الجميلة، وكذا تجميل عدد من ميادين القاهرة والمناطق السياحية.

 

شاهد أيضاً

مع أول يوم للقيود الجديدة بأونتاريو، وزيرة الصحة تنشر التقرير اليومى لفيروس اليوم 5 يناير

بدأت مقاطعة أونتاريو اليوم الاربعاء 5 يناير تنفيذ القيود الجديدة التى فرضتها الحكومة على سكان …