الأحد , يونيو 7 2020

السودان: حزب الأمة يقاطع الحوار الوطني بعد اعتقال زعيمه

السودان: حزب الأمة يقاطع الحوار الوطني بعد اعتقال زعيمه

00:01:40

الصادق المهدي

أعلن حزب الامة القومي السوداني المعارض وقف الحوار الوطني مع حزب الموتمر الوطني الحاكم بعد اعتقال زعيمه الصادق المهدي من قبل الاجهزة الامنية .

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص “جافا”، وأحدث الإصدارات من برنامج “فلاش بلاير”

اعرض الملف في مشغل آخر

محمد عثمان – بي بي سي، الخرطوم

قال حزب الموتمر الوطني الحاكم في السودان إن الشرطة السودانية هي من اعتقلت رئيس حزب الامة القومي الصادق المهدي وليس الاجهزة الامنية.

وقال امين الاعلام بالحزب ياسر يوسف إن اعتقال المهدي جاء لأسباب جنائية وليس سياسية، وأضاف “من قاموا باعتقال المهدي هم أفراد من الشرطة وليس الأمن وهم جاءوا على خلفية بلاغ مفتوح ضد الصادق من قبل الاجهزة العدلية”.

واضاف يوسف ان المهدي سيقدم للمحاكمة بعد اكتمال التحريات معه وانه لن يطلق سراحه بالضمان العادي لان التهم الموجه اليه والمتعلقة بتقويض النظام الدستوري ومعارضة النظام بالقوة لا تسمح له بالخروج بالضمان.

وأشار المتحدث باسم الحزب ان الحوار الوطني الذي بدأه مع القوى السياسية سيستمر وان واقعة الاعتقال لن تؤثر عليه باعتبار ان الاعتقال له جوانب قانونية فيما الحوار أمر سياسي محض.

أعلن حزب الامة القومي السوداني المعارض وقف الحوار الوطني مع حزب الموتمر الوطني الحاكم بعد اعتقال زعيمه الصادق المهدي من قبل الاجهزة الامنية .

وقال قياديون بالحزب إن الحزب قرر وقف الحوار بشأن تشكيل حكومة وفاق وطني لإنهاء الأزمة الإقتصادية في البلاد.

وكانت نيابة أمن الدولة في السودان قد استجوبت المهدي السبت لاتهامه بالإساءة لأجهزة الأمن والمخابرات في البلاد، وذلك عقب اتهاماته لقوات التدخل السريع المثيرة للجدل بارتكاب انتهاكات واسعة النطاق خلال قتالها في منطقتي دافور وكردفان.

وقال شهود عيان لبي بي سي ان ثلاث سيارات يعتقد انها تتبع لقوات الأمن توقفت امام منزله بمنطقة الملازمين بامدرمان ونزل منها أفراد من الأمن واقتادوا الصادق دون ان يقاومهم.

وكان جهاز الأمن والمخابرات الوطني السوداني قد فتح بلاغا ضد الصادق في نيابة امن الدولة بعد انتقاد الأخير لقوات التدخل السريع التابع للأمن.

ومثل الصادق الخميس امام النيابة بعد استدعاءه واستمعت لأقواله واطلق سراحه.

واتهم المهدي قوات التدخل السريع المثيرة للجدل بارتكاب انتهاكات كبيرة خلال قتالها في دارفور وكردفان خلال موتمر صحافي مطلع الشهر الجاري.

ويقول ان معظم عناصرها منفلتون وقبليون.

لكن الاجهزة الامنية تقول ان هذه القوات قوات نظامية وتتبع لها وأنها لا ترتكب انتهاكات.

كانت نيابة أمن الدولة قد استدعت الصادق المهدي قبل أيام لاستجوابه

شاهد أيضاً

بالفيديو كارثة شمالي روسيا وبوتن يعلن الطوارئ

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتن حالة الطوارئ في منطقة شمالي سيبيريا، بعد أن تسبب تسرب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *