السبت , يونيو 6 2020

أبو ظبي تتوج غدا ''شاعر المليون''

أبوظبي – (د ب أ):

تتوج العاصمة الإماراتية أبو ظبي غدا الأربعاء الشاعر الفائز بلقب “شاعر المليون” وتسلمه جائزة قدرها 5 ملايين درهم (360ر1 مليون دولار).

ويتنافس على اللقب 6 شعراء من الإمارات والسعودية والبحرين وعمان، وسط ترقب كبير من عشرات الآلاف من محبي الشعر النبطي وشعر الصحراء في منطقة الخليج والدول العربية.

وقالت لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبو ظبي المنظمة لمهرجان “شاعر المليون” أن الليلة الختامية للموسم السادس للمهرجان ستقام غدا الاربعاء بمسرح “شاطئ الراحة” بأبو ظبي ، وتبث على الهواء عبر القنوات الاماراتية .

وتبلغ قيمة جوائز المسابقة للفائزين الخمسة الأوائل 15 مليون درهم إماراتي (الدولار يعادل 67ر3 درهم)، حيث يحصل صاحب المركز الثاني على 4 ملايين درهم، والثالث على 3 ملايين درهم، إضافة لمنح الفائز الرابع مليوني درهم، والخامس ينال مليون درهم إماراتي.

ويتنافس على اللقب والجوائز الشعراء الستة : سيف المنصوري وعلي القحطاني وحمد البلوشي من دولة الإمارات وكامل البطحري من سلطنة عمان ومستور الذويبي من المملكة العربية السعودية ومحمد العرجاني من مملكة البحرين.

وقال عضو لجنة التحكيم سلطان العميمي لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن مسابقة “شاعر المليون”، ومنذ انطلاقها سنة 2006، تحظى بجماهيرية كبيرة وبمتابعة لم تشهدها أية مسابقة عربية أخرى.. وتحظى هذا الموسم باهتمام بالغ نظرا للمستوى المتقدم للمتنافسين الذين استفادوا من تجارب عشرات الشعراء الذين كانوا قد شاركوا في المواسم السابقة، ووصلوا إلى مراحلها النهائية.

وقالت لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، أنها تسعى من خلال هذا المهرجان الى تعزيز جهود الحفاظ على التراث الثقافي لدولة الإمارات وإعادة الاهتمام بالشعر النبطي وصون التراث، فضلا عن استقطاب الاهتمام الإعلامي المحلي والإقليمي والدولي لشعر الصحراء.

لمتابعة أهم وأحدث الأخبار اشترك الآن في خدمة مصراوي للرسائل القصيرة.. للاشتراكاضغط هنا

اقرأ أيضا:

السجن شهر لمخالفة تجاوز كتف الطريق فى أبوظبى

شاهد أيضاً

اختيار المهندس إبراهيم العربى رئيسا للغرفة الإسلامية للتجارة والصناعة والزارعة

هنأ المحاسب محمد أبو القاسم رئيس غرفة أسوان و أعضاء مجلس الإدارة ورؤساء وأعضاء الشعب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *